الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

رحلة محفوفة بالمخاطر لريال مدريد وبرشلونة

تم نشره في الجمعة 23 أيلول / سبتمبر 2016. 08:00 صباحاً

 مدن - تنتظر كل من ريال مدريد المتصدر وبرشلونة حامل اللقب رحلة محفوفة بالمخاطر غدا السبت في المرحلة السادسة من الدوري الاسباني لكرة القدم، حيث يحل الاول ضيفا على لاس بالماس، والثاني على سبورتينغ خيخون.

وتكتسي المباراتان اهمية كبيرة بالنسبة الى الفريقين خصوصا وانهما سقطا في فخ التعادل على ارضهما الاربعاء وبنتيجة واحدة 1-1: ريال مدريد مع فياريال، وبرشلونة مع اتلتيكو مدريد، كما انهما يرغبان في كسب النقاط الثلاث للتركيز على رحلتيهما الصعبتين في الجولة الثانية من دور المجموعات لمسابقة دوري ابطال اوروبا حيث يحل ريال مدريد ضيفا على بوروسيا دورتموند الالماني، وبرشلونة على بوروسيا مونشنغلادباخ الالماني.

ويسعى ريال مدريد الى استعادة نغمة الانتصارات التي توقفت عند 16 فوزا متتاليا في الليغا عندما يحل ضيفا على لاس بالماس مفاجأة بداية الموسم وصاحب المركز الخامس.

وكان ريال مدريد يمني النفس بتحقيق فوزه السابع عشر على التوالي في الدوري لتحطيم رقم برشلونة ومدربه جوزيب غوارديولا موسم 2010-2011، لكنه سقط في فخ التعادل امام فياريال.

ويدرك ريال مدريد جيدا صعوبة رحلته الاطول في الليغا خصوصا وانه انتزع فوزا بشق النفس الموسم الماضي من ممثل جزر الكناري 2-1 بهدف متأخر للبرازيلي كاسيميرو (89) في مباراة شهدت طرد قائده سيرخيو راموس في الدقيقة الاخيرة، علما بان الاخير افتتح التسجيل (24) وعادل البرازيلي ويليان جوزيه دا سيلفا (87).

وخاض النادي الملكي مباراة الاربعاء في غياب لاعب وسطه النشيط الكرواتي لوكا مودريتش الذي فضل مدربه الفرنسي زين الدين زيدان اراحته فبدا تأثير غيابه واضحا خصوصا في الشوط الاول.

ويامل ريال مدريد في استغلال المعنويات المهزوزة لدى لاعبي لاس بالماس اثر خسارتهم المذلة امام مضيفهم ريال سوسييداد 1-4.

وقد يجد النادي الملكي نفسه تحت الضغط ابان مواجهة لاس بالماس كون اشبيلية الثاني يلعب قبله بساعتين امام مضيفه اتلتيك بلباو في قمة ساخنة قد ينتزع من خلالها الصدارة في حال فوزه، كما ان برشلونة قد يلحق به الى الصدارة في حال فوزه على سبورتينغ خيخون قبله باربع ساعات.

ويحل برشلونة ضيفا على سبورتينغ خيخون في غياب نجمه الدولي الارجنتيني ليونيل ميسي الذي تعرض لاصابة بتمزق في عضلات محالب فخذه الايمن ستبعده نحو 3 اسابيع عن الملاعب.

واهدر برشلونة فرصة ذهبية لتقليص الفارق بينه وبين ريال مدريد الى نقطة واحدة بسقوطه في فخ التعادل امام جار الاخير اتلتيكو الذي كان اطاح به من ربع نهائي مسابقة دوري ابطال اوروبا الموسم الماضي.

وللمصادفة فان اتلتيكو مدريد نجح في ادراك التعادل بعد دقيقة واحدة من اضطرار ميسي الى ترك مكانه للتركي اردا توران بسبب الاصابة.

ويعي برشلونة جيدا وخصوصا مدربه لويس انريكي اهمية النقاط الثلاث في خيخون على اعتبار ان النادي الكاتالوني اهدر 5 نقاط حتى الان هذا الموسم جميعها على ارضه بخسارته المفاجئة امام ضيفه الافيس العائد حديثا الى دوري الاضواء وسقوطه في فخ التعادل امام اتلتيكو مدريد.

وعلق انريكي على غياب ميسي قائلا «خسارة ليو ميسي، تعني خسارة الشيء الكثير في كرة القدم».

وذكر انريكي بان فريقه نجح في اللعب بغياب ميسي في اول شهرين من الموسم الماضي بسبب اصابة الاخير في الركبة ونجح في النهاية في التتويج بلقب الدوري.

وقال «في العام الماضي، عشنا لحظة سيئة باصابة ميسي لفترة طويلة، وفريقي خرج منها بسلام.. الان، يجب ان نبحث عن حلول اخرى.. مع ليو نحن أكثر قوة، ولكننا سنبقى أقوياء جدا».

يذكر ان ميسي سجل ثنائية في مرمى سبورتينغ خيخون (3-1) في مباراة الفريقين على ارض الاخير الموسم الماضي.

ويتربص اتلتيكو مدريد بالغريمين ريال وبرشلونة عندما يستضيف ديبورتيفو لا كورونيا الاحد المقبل في اختبار سهل نسبيا.

ويتخلف اتلتيكو مدريد بـ4 نقاط عن جاره الريال وبنقطة واحدة عن برشلونة، وتفتتح المرحلة اليوم الجمعة بلقاء ريال بيتيس مع ملقة.

الدوري الالماني



يسعى الايطالي كارلو انشيلوتي، الى ان يصبح اول مدرب في تاريخ بايرن ميونيخ يحقق 7 انتصارات متتالية في جميع المسابقات في بداية الموسم، ومواصلة مشواره الرائع عندما يقود الفريق البافاري امام ضيفه هامبورغ المتأزم غدا السبت في المرحلة الخامسة من الدوري الالماني لكرة القدم.

استهل بايرن موسمه باحرازه كأس السوبر على حساب غريمه بوروسيا دورتموند، ثم سحق فيردر بريمن 6-صفر بثلاثية لهدافه البولندي روبرت ليفاندوفسكي، وانتظر حتى الدقائق العشر الاخيرة ليهزم غريمه شالكه في عقر داره 2-صفر.

بعدها تجاوز لاعبو انشيلوتي روستوف الروسي 5-صفر في دوري ابطال اوروبا حيث تألق المدافع الدولي الشاب جوشوا كيميش وسجل هدفين، وقلب حامل اللقب تأخره امام ضيفه انغولشتات الى فوز صعب 3-1، ثم الحق بهيرتا برلين الخسارة الاولى 3-صفر الاربعاء.

ويتربع بايرن على صدارة الترتيب مع 12 نقطة كاملة، وبفارق نقطتين عن كولن مفاجأة بداية الموسم، وثلاث نقاط عن كل من بوروسيا دورتموند واينتراخت فرانكفورت وهيرتا برلين.

ويبدو بايرن، صاحب اقوى هجوم (14) وافضل دفاع (1) في الدوري، مرشحا قويا لتخطي هامبورغ الذي يعيش بداية موسم كارثية بتعادله افتتاحا وخسارته 3 مرات على التوالي.

وستكون مباراة هامبورغ البروفة الاخيرة للفريق الاحمر قبل الحلول على اتلتيكو مدريد الاسباني في مواجهة ثأرية ضمن دوري ابطال اوروبا، بعد خروجه امامه في نصف نهائي النسخة الماضية، وذلك بعد اكتساحه روستوف في الجولة الاولى.

ويمكن لانشيلوتي الاعتماد على تشكيلة كاملة «مع جيروم بواتنغ والهولندي ارين روبن.. عاد لاعبان الى التشكيلة، وكل الامور جيدة».

ولعب بواتنغ اساسيا الاربعاء بعد ابلاله من الاصابة، فيما سجل روبن بعد 8 دقائق من نزوله بديلا هدفا رائعا.. وقال روبن «لعبنا جيدا بشدة ونوعية.. هذه افضل مبارياتنا هذا الموسم».

كما يعود الى التشكيلة الجناح الفرنسي الشاب كينغسلي كومان بعد ابتعاده الاسبوع الماضي بسبب الاصابة.

وكان انشيلوتي الذي وصل الى بايرن هذا الصيف خلفا للاسباني جوسيب غوارديولا المنتقل الى مانشستر سيتي الانجليزي عبر عن راحته في بايرن «هناك اندية تمنحك الشعور وكأنها مشروع تجاري واخرى تمنحك شعور العائلة.. هنا، انها العائلة».

من جهته، يبحث هامبورغ عن الخروج بنتيجة مشرفة، خلافا لمغامرته المذلة امام بايرن في السنوات الثلاث الماضية (صفر-5 وصفر-8 و2-9).

ويعود الفوز الاخير لهامبورغ على بايرن الى العام 2009، وهو عجز عن التغلب عليه في اخر 13 مباراة.

وتتجه الانظار الى بوروسيا دورتموند الثالث الذي يفتتح المرحلة اليوم الجمعة مستقبلا فرايبورغ التاسع.

فريق المواهب الشابة يبدو الاوفر حظا لمقارعة بايرن على اللقب، وامام جماهيره يبدو مرشحا فوق العادة لالحاق هزيمة كبيرة بفرايبورغ.

وينتشي وصيف الموسم الماضي من انتضارات كاسحة بدأت بسداسيتيه النظيفتين في مرمى ليجيا وارسو البولندي في الجولة الاولى من دور المجموعات في دوري ابطال اوروبا وضيفه دارمشتات في البوندسليغا، ثم اجهز على مضيفه فولفسبورغ 5-1 الثلاثاء.

وقال مهاجم الفريق الاصفر الغابوني بيار ايميريك اوباميانغ «من القادر على ايقافنا ؟ حاليا، لا احد».

وتابع ثاني ترتيب الهدافين (4) بعد البولندي روبرت ليفاندوفسكي هداف بايرن (5) «اذا تابعنا على هذا الايقاع، سنؤذي باقي الفرق، لكن يجب ان نبقى هادئين ولا ننفعل كثيرا».

كما بدأ الحارس السويسري رومان بوركي، الذي دفع به المدرب توماس توخيل بدلا من الحارس التاريخي روان فايدنفلر خلافا لرغبة المشجعين، بدأ يفرض نفسه بين الخشبات.

وفي وقت كان زملاء بوركي يزرعون الاهداف في شباك فولفسبورغ، حرم الفريق الاخضر من العودة الى اجواء المباراة «سنحت لي فرصة اثبات نفسي.. انا سعيد لصد بعض الكرات». وبالطبع ستكون المواجهة بمثابة الاستعداد الاخير لفريق اقليم الرور، الذي يغيب عنه المدافع الاسباني مارك بارترا المصاب في مواجهة فولفسبورغ، قبل مواجهة نارية مع ريال مدريد الاسباني الثلاثاء المقبل في دوري ابطال اوروبا.

ورأى توخيل انه يركز «فقط على ترتيب الدوري، ومباراتتنا التالية ضد فرايبورغ.. يمكننا تحسين بعض الامور».

وفي مباراة قوية ايضا، يتواجه كولن الثاني مع ار بي ليبزيغ السادس والذي لم يخسر بعد.

وقال قائد كولن ماتياس ليمان «روحية فريقنا وارداة العمل تسمحان لنا راهنا بتحقيق النتائج الايجابية.. ندرك اننا نشكل الخطر في الكرات المرتدة».

من جهته، حقق ليبزريغ الصاعد بداية قوية، خصوصا بفوزه على دورتموند 1-صفر في الجولة الثانية.

الدوري الفرنسي

يسعى باريس سان جيرمان حامل اللقب الى تأكيد صحوته عندما يحل ضيفا على تولوز اليوم الجمعة في افتتاح المرحلة السابعة من الدوري الفرنسي لكرة القدم.

وعاد فريق العاصمة الى سكة الانتصارات بعد خسارة (امام موناكو) وتعادلين (امام سانت ايتيان وارسنال الانجليزي) في مختلف المسابقات، فحقق فوزين كاسحين على مضيفه كاين 6-صفر وضيفه ديغون 3-صفر، وهو يمني النفس بمواصلة سلسلته للاستعداد بافضل طريقة ممكنة لرحلته الى بلغاريا الاربعاء المقبل لمواجهة لودوغوريتس رازغراد في الجولة الثانية من دور المجموعات لمسابقة دوري ابطال اوروبا.

ويملك باريس سان جيرمان الاسلحة اللازمة للعودة بالنقاط الثلاث في مقدمتها هدافه والدوري الدولي الاوروغوياني ادينسون كافاني (6 اهداف) وصانع الالعاب الدولي الارجنتيني انخل دي ماريا والبرازيلي الاخر لوكاس مورا والدولي الفرنسي ادريان رابيو والاسباني خيسي رودريغيز.

ويعول الفريق الباريسي ايضا على سجله الرائع امام تولوز حيث لم يخسر امامه في المباريات الـ16 الاخيرة بينهما في مختلف المسابقات وتحديدا منذ عام 2009 بهدف البان ايبوندو على الملعب البلدي في تولوز ضمن الدوري.

ولن يكون تولوز لقمة سائغة امام ابطال المواسم الاربعة الاخيرة وهم يعولون على معنوياتهم العالية عقب فوزهم الثمين على مضيفهم ليل 2-1 الثلاثاء الماضي.

ويطمح نيس المتصدر بفارق نقطة عن باريس سان جيرمان الى ضرب عصفورين بحجر واحد عندما يحل ضيفا على نانسي العائد حديثا الى دوري الاضواء وصاحب المركز السابع عشر.

ويأمل نيس في تحقيق فوزه الخامس هذا الموسم للحفاظ على الصدارة وسجله الخالي من الهزائم كونه الفريق الوحيد الذي لم يتذوق طعم الخسارة حتى الان في الدوري.

ويقدم نيس عروضا جيدة هذا الموسم وتحديدا منذ تعاقده مع الدولي المغربي يونس بلهندة والايطالي المشاكس ماريو بالوتيلي، وسجل له الاخير ثنائيتين في المباراتين اللتين لعبهما معه حتى الان منذ ضمه في اللحظات الاخيرة من اغلاق باب الانتقالات الصيفية.

ويرغب نيس في اضافة نانسي الى قائمة ضحاياه والتي كان اخرها جاره موناكو حيث سحقه برباعية نظيفة الاربعاء بينها ثنائية للولد الشقي للكرة الايطالية، وذلك قبل السفر الى روسيا لمواجهة كراسنودور في الجولة الثانية من دور المجموعات لمسابقة الدوري الاوروبي «يوروبا ليغ» وتعويض خسارته المباراة الاولى على ارضه امام شالكه الالماني صفر-1.

ويطمح موناكو الى نفض غبار هزيمته المذلة امام نيس وتضميد جراحه عندما يستضيف انجيه الحادي عشر غدا السبت.

وتبدو الفرصة مواتية امام موناكو لاستعادة التوازن قبل مباراته المرتقبة امام ضيفه باير ليفركوزن الالماني الثلاثاء المقبل في الجولة الثانية من المسابقة القارية العريقة والتي حقق خلالها انطلاقة مدوية بفوزه الثمين على مضيفه توتنهام الانجليزي 2-1 في لندن.

وقال مدرب موناكو البرتغالي ليوناردو جارديم «الخسارة ليست ابدا شيئا جيدا، ولكن انتصاراتنا السبعة في مختلف المسابقات لم تغير شيئا.. انها امسية سيئة.. خسرنا 3 نقاط واصيب تماس ليمار في الكاحل والكولومبي رادامل فالكاو في الرأس وطرد تيومويه باكايوكو».

ويأمل موناكو في تعافي فالكاو الذي امضى الليلة في المستشفى بسبب الاصابة التي تعرض لها في رأسه اثر احتكاك مع حارس مرمى نيس يوان كاردينال والمدافع بول بايس قبل نهاية الشوط الاول، خصوصا ليكون مستعدا لمواجهة باير ليفركوزن، فيما يحوم الشك حول مواجته نانسي.

يذكر ان فالكاو عاد الى الملاعب في 10 ايلول الحالي بعد غياب شهر بسبب اصابة عضلية. (أ ف ب)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش