الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ترامب يتعهد بالاعتراف بالقدس عاصمة لدولة الاحتلال

تم نشره في الثلاثاء 27 أيلول / سبتمبر 2016. 08:00 صباحاً

 فلسطين المحتلة-أفاد نادي الأسير الفلسطيني أن الأسرى الفلسطينيين الصحفيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي خاضوا امس إضراباً عن الطعام ليوم واحد احتجاجاً على استمرار الاحتلال في اعتقالهم، وذلك تزامناً مع يوم الصحفي الفلسطيني.

وأوضح النادي أن 24 أسيراً صحفياً فلسطينيا يقبعون في سجون الاحتلال، أقدمهم وأعلاهم حكماً الأسير الصحفي محمود عيسى موسى والمعتقل منذ عام 1993، والمحكوم بالسّجن مدى الحياة.وبيّن نادي الأسير أن الاحتلال يعتقل في سجونه سبعة صحفيين إدارياً بلا تهم محدّدة أو محاكمة.  يأتي ذلك في وقتجرفت قوات الاحتلال أمس، أرضا على مدخل بلدة بيت أمر شمال مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية. وقال رئيس اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بيت امر محمد عوض إن قوات الاحتلال أغلقت المدخل الرئيسي لبلدة بيت امر، وجرفت بآلياتها الثقيلة جزءا من ارض تعود ملكيتها للمواطن محمد أحمد يونس أبو عياش، بهدف توسعة الشارع والبرج العسكري المقام على مدخل البلدة.وقال نادي الاسير الفلسطيني ان قوات الاحتلال شنت فجر أمس، حملة اعتقالات واسعة بمناطق مختلفة في الضفة الغربية طالت 21 فلسطينيا. فيما أصيب شاب فلسطيني أمس بعيار ناري، كما أصيب آخرون بحالات اختناق جراء اطلاق قوات الاحتلال الاسرائيلي الرصاص الحي وقنابل الغاز السامة المسيلة للدموع، خلال المواجهات العنيفة التي اندلعت بين الشبان الفلسطينيين وقوات الاحتلال عقب اقتحامه لعدة أحياء في مدينة جنين.كما اعتقلت قوات الاحتلال حسبما ذكر نادي الاسير الفلسطيني في بيان له ستة شبان من أنحاء متفرقة في مدينة جنين، خلال مداهمة عدة منازل ومحلين للمركبات وسط اطلاق كثيف للنيران .



  وفي القدس المحتلة أكد نائب محافظ محافظة القدس عبد الله صيام أن اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي تجمع أبو نوار البدوي في العيزرية والتنكيل بسكانه جاء لإجبارهم على ترك أراضيهم وإفراغ المكان لإنشاء مستوطنات اسرائيلية وابتلاع أراضي القدس المحتلة.

وقال صيام في تصريح:» ان سلطات الاحتلال الاسرائيلي تستهدف الوجود الفلسطيني بكافة أشكاله في مدينة القدس وضواحيها، على المستوى السكاني، بقصد افراغ الأرض من مواطنيها الأصليين تمهيدًا لإنشاء مستوطنات».

وأضاف ان حملات اسرائيلية يومية متعددة الأشكال تستهدف التجمعات البدوية، لإجبار سكانها على تركها ولاسيما في الجبال والبلدات والمخيمات المحيطة بمدينة القدس، معتبرا هذه الاجراءات الإسرائيلية تنكيلا وعنصرية.

وحذر من دفع الوضع في مدينة القدس إلى التوتر وعدم الاستقرار وازدياد في الفجوة بين الفلسطينيين والإسرائيليين في مسألة احلال السلام.

 من جهة ثانية دعا وزير التعليم الاسرائيلي وزعيم حزب «البيت اليهودي» نفتالي بينت، الى استغلال الانتخابات الأميركية، بضم مناطق مختلفة في الضفة الغربية الى اسرائيل وفرض السيادة الكاملة عليها .

جاءت اقوال بينت في لقاء صباحي مع الاذاعة العبرية «ريشت بيت» والتي دعا فيها الى ضرورة ان تقوم اسرائيل باستغلال الانتخابات الأميركية، بضم مستوطنة «ارائيل» جنوب نابلس وكذلك مستوطنة «معاليه ادوميم» شرقي القدس الى السيادة الاسرائيلية الكاملة.

تلك الدعوة من قبل الشريك الرئيسي لنتنياهو في الحكومة جاءت بعد التصريحات الصادرة عن مرشحي الرئاسة أثناء اللقاءات مع نتنياهو في نيويورك أمس، والتي ابدت فيها كلينتون دعما كبيرا لإسرائيل وكذلك الحال مرشح الحزب الجمهوري ترامب الذي توعد الفلسطينيين .

ولم تقف تصريحات بينيت عند الدعوة لضم مناطق في الضفة الغربية فقط، فقد اعتبر ما صدر عن المستشار القانوني للحكومة الاسرائيلية مندلبيت والمتعلق بإخلاء البؤرة الاستيطانية في علمونا غير ملزم للحكومة الاسرائيلية، مضيفا «اذا كان المستشار القانوني هو الذي يسير ويقود اسرائيل، فانه من المؤسف وجود انتخابات وما يبذل من جهود فيها».

 وكشفت الحملة الانتخابية للمرشح الجمهوري للرئاسة الأميركية دونالد ترامب أنه أبلغ رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو بأن الولايات المتحدة ستعترف بالقدس عاصمة لإسرائيل إذا فاز في الانتخابات الرئاسية المقررة في الثامن من تشرين الثاني المقبل.

وقال ترامب لرئيس الوزراء الإسرائيلي خلال اجتماع استمر 90 دقيقة في برج ترامب في نيويورك، إن الولايات المتحدة في ظل إدارته ستعترف بالقدس «عاصمة موحدة لإسرائيل» في إشارة إلى انتقال كبير في سياسة الولايات المتحدة إزاء هذه القضية.

وعلى الرغم من أن الاجتماع كان مغلقا، إلا أن حملة ترامب قالت إن المرشح الجمهوري ونتانياهو اتفقا على أن السلام في الشرق الأوسط لا يمكن تحقيقه إلا حينما «ينبذ الفلسطينيون الكراهية والعنف ويقبلوا بإسرائيل دولة يهودية».

وأفاد بيان بشأن اللقاء صادر عن الحملة بأنهما بحثا باستفاضة الجدار الإسرائيلي الذي أشار إليه ترامب عند حديثه عن سياساته المتعلقة بالهجرة والتي أثارت الجدل.

ومن بين القضايا الإقليمية الأخرى التي جرت مناقشتها، المساعدة العسكرية الأميركية لإسرائيل بوصفها «استثمارا ممتازا» والاتفاق النووي الإيراني الذي انتقده كل من ترامب ونتانياهو.

وفي موضوع آخر  لا يزيد عدد المتفرجين في مباراة عادية يخوضها نادي مستوطنة اريئيل لكرة القدم عن مئة شخص، ولكن النادي الاستيطاني يوصف بانه من «أهم» النوادي الاسرائيلية، وذلك كونه واحدا من ستة أندية تلعب مبارياتها في مستوطنات في الضفة الغربية المحتلة.

 ومن المقرر ان تعقد اللجنة التنفيذية للاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» اجتماعا في 13 من تشرين الاول المقبل لتقرر ان كانت ستطالب اسرائيل بمنع هذه الاندية. ونظريا، يمكن تعليق عضوية اسرائيل في الاتحاد الدولي بسبب هذه القضية.

 ويضحك رئيس نادي اريئيل شاي بيرنثال إزاء فكرة وجود هذا النادي وسط أزمة دولية الان.

 ويقول لوكالة فرانس برس «أجد أنه من المضحك للغاية ان فريقنا، وهو فريق فقير للغاية، أصبح في العناوين الرئيسية في كافة انحاء العالم».  واتهمت منظمة هيومن رايتس ووتش الاثنين «الفيفا» برعاية مباريات تجري في مستوطنات اسرائيلية على أرض «مسروقة» في الضفة الغربية المحتلة، داعية الى إجبار نوادي كرة القدم الاسرائيلية في المستوطنات الى الانتقال الى مكان آخر.

 وقالت مديرة مكتب اسرائيل وفلسطين في المنظمة ساري بشي في بيان «تشوّه الفيفا لعبة كرة القدم الجميلة بإقامة مبارياتها على أرض مسروقة».

 ودعا 66 عضوا في البرلمان الاوروبي الفيفا الى إجبار اتحاد كرة القدم الاسرائيلي على منع هذه الاندية من اللعب في دورياتها، مع توقيع 150 الف شخص على عريضة تدعم هذه الخطة.

 وبالنسبة لبن حداد من فريق مستوطنة معاليه ادوميم بالقرب من القدس، كل هذا الجدل امر «سخيف».

 وأكد حداد ان الأطفال سيعاقبون أيضا، إذ لن يسمح لهم بالانتساب الى الدوري الاسرائيلي.

 بالنسبة لبرينثال، «من المهم للغاية بالنسبة إلينا تعزيز فكرة الفصل بين السياسة والرياضة».

 ولكن، لا يمكن فصل المستوطنات الاسرائيلية المقامة على أراض فلسطينية محتلة منذ عام 1967 والتي تعد غير شرعية بنظر القانون الدولي، عن السياسة.

 ويقيم اكثر من 370 الف مستوطن في الضفة الغربية المحتلة.ويعتبر المجتمع الدولي الاستيطان في الاراضي الفلسطينية المحتلة غير قانوني ويشكل عقبة رئيسية على طريق السلام بين الفلسطينيين والاسرائيليين.

 وبالاضافة الى بنائها على أراض يريدها الفلسطينيون كجزء من دولتهم، فان المستوطنات تستنزف ايضا المياه ومصادر الحياة الاخرى.

 ويلعب نادي بيتار جفعات زئيف على ملعب أقيم على اراض فلسطينية خاصة تعود لقرية بيتونيا المجاورة، بحسب هيومن رايتس ووتش.  ومنعت العائلة التي تملك الارض حتى من المشي عليها.ويقول ربحي دولة، رئيس بلدية بيتونيا القريبة من مستوطنة جفعات زئيف، «شعبي يملكها. و(الاسرائيليون) استولوا عليها بشكل غير قانوني».ويضيف «أطفالنا في بيتونيا لا يملكون مكانا كافيا لبناء ملعب للعب كرة القدم».

 ويعلب اريئيل في دوري الدرجة الخامسة، ولا يحصل اللاعبون الا على نفقات التنقل، ولا تزيد ميزانيته الكاملة عن اكثر من 50 الف دولار اميركي سنويا، ويأتي معظمها من بلدية المستوطنة.

 وسبق للفيفا ان اتخذت قرارات عملية في مواقف مشابهة. فبعد ضم روسيا عام 2014 لشبه جزيرة القرم، قامت الفيفا بمنع فريق القرم من الانضمام الى الدوري الروسي.

 بالاضافة الى ذلك، تم استثناء شمال قبرص ومنطقة اوسيتيا الجنوبية وجمهورية لوغانسك ومنطقة ناغورني قره باغ، وهي مناطق متنازع عليها وغير معترف باستقلالها من الامم المتحدة، من الفيفا.

 ويقول منسق اسرائيل وفلسطين في المجلس الاوروبي للعلاقات الخارجية هيو لوفات الداعم لفرض حظر على أندية المستوطنات، ان هذا «سيرسل رسالة قوية « الى اسرائيل ان ليس بامكانها «استغلال فرق كرة القدم كوسيلة سياسية لفرض الموافقة على احتلالها».

 وتابع «هذه الفرق تلعب بشكل اساسي مع علم الفيفا في مناطق محتلة».ويصر بيرنثال على ان فرق المستوطنات ستواصل لعب كرة القدم.

 ووقع شقيقان من أراضي 48، محمد ويوسف ظاهر، عقدا مع فريق اريئيل لهذا الموسم.

 ويقول يوسف، وهو حارس مرمى، انه لم يشعر باي تمييز ضده وضد اخيه منذ الانضمام الى النادي.ولا يمكن للفلسطينيين دخول المستوطنات دون تصاريح خاصة.

 ويقول ظاهر «لم اشعر ابدا يأي شعور غريب او بانني داخل مستوطنة».ولعب فريق اريئيل السبت اول مبارة له هذا الموسم، وفاز فيها باربعة أهداف مقابل هدف واحد، وسجل اللاعب محمد هدفين.(وكالات).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: الدكتور حسين العموش