الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تكريم الأسعد وأبوسماقة بمهرجان تطوان المتوسطي للمسرح المتعدد

تم نشره في الخميس 29 أيلول / سبتمبر 2016. 07:00 صباحاً

 الدستور- حسام عطية

على هامش مشاركة الأردن في فعاليات مهرجان تطوان المتوسطي للمسرح المتعدد بمشاركة عروض من مصر والأردن وأسبانيا والمغرب كرمت ادارة المهرجان في افتتاحه نقيب الفنانين الاردنيين الاستاذ ساري الاسعد ومدير مهرجان جرش محمد ابو سماقة ، وأن المهرجان الذي تنظمه مؤسسة  المسرح الأدبي بتطوان  تحت شعار  المسرح والتنمية ، افتتح بعرض مغربي بعنوان  «لكاسامار»  تقدمه فرقة  بروفا  للفنون المشهدية ، على مسرح  اسبانيول  في المدينة الواقعة شمال المغرب.



بدوره القى مدير مهرجان جرش محمد أبوسماقة كلمة عن دور المسرح في التنمية ركز خلالها على أهمية المسرح في الإصلاح الثقافي وفي التوعية والتنمية من منطلق التركيز على الثوابت الوطنية التي هدفها تنمية الثقافة وتعزيز مكنوناتها لتفعيل الحراك الثقافي والفني في الاردن ، من خلال الاسهام بتنمية الفعل الثقافي عبر عدة محاور، واستعراض تجربة الاردن في بناء ودعم الحركة المسرحية،و دور المسرح في تعزيز قضايا التطوير والتوعية والإصلاح الشامل.

وتستضيف هذه الدورة التي تمتد أعمالها من 27 أيلول  إلى 2 تشرين الأوّل عرض  «نحن نسامح»  من الأردن، و الغناء العميق في الفدان  من إسبانيا، و 3d  من مصر، و طوق الحمامة  من المغرب، كما كرم المهرجان هذا العام كلّاً من   نقيب الممثلين المصريين أشرف زكي، والممثلة المصرية روجينا (الصورة)، والفنانة الإسبانية شاري إكسبريتي، إضافة إلى المندوب الجهوي لوزارة الثقافة في تطوان محمد التقال.

وقال رئيس مؤسسة  المسرح الأدبي بتطوان  رشيد الميموني، فإنّ هذه الدورة  تسعى جاهدة لإغناء التجربة المسرحية الوطنية عامّة، وتعريف الأجيال الصاعدة بتاريخ شمال المغرب المسرحي وروّاده، ومن بين العروض المشاركة في المهرجان «نحن نسامح» من الأردن، و»الغناء العميق في الفدان» من إسبانيا، و»3 دي» من مصر و عرض «طوق الحمامة» من المغرب، وأن المهرجان يسعى إلى المساهمة في تقريب الثقافات المتوسطية وتبادل التجارب الإنسانية خاصة في مجال الإبداع والتأليف والإخراج المسرحي،  خاصة أن أب الفنون يعد من المؤشرات الثقافية الغنية في تاريخ شعوب منطقة حوض المتوسط».

وعلى هامش المهرجان أقيمت ندوة شارك فيها عدد من النقاد والباحثين، من بينهم الباحث الطيب الوزاني الشاهدي، والكاتب خالد أقلعي، والفنان أشرف زكي، إضافة إلى لقاءات مفتوحة مع مقدمي العروض، وورش عمل بهدف تسليط الضوء على جديد الدورة 11 ومناقشة آخر الترتيبات المتخذة لإنجاحها وبسط البرنامج المتنوع والمتسم بتعدد الأنشطة والفضاءات المستقبلة لها.

وفي مستهل هذه الندوة الصحفية، أوضح رئيس مؤسسة المسرح الأدبي بتطوان رشيد الميموني، أن المؤسسة وطيلة عشر سنوات من الاشتغال في المجال المسرحي قد شكلت تراكما كميا ونوعيا في أعمالها ومنجزاتها وطرق اشتغالها لتسجل بذلك اسمها، رفقة جمعيات أخرى، كأحد أهم ركائز النهضة المسرحية بالمنطقة ، حيث صار لفضاء تطاون المتوسطي للمسرح المتعدد سمعة يعتبرها المكتب المسير للجمعية وساما يعتز به، وأن الدورة الحادي عشرة من فضاء تطاون المتوسطي للمسرح المتعدد الذي ستنتظم على مدى خمسة أيام ستعرف وعلى غرار الدورات السابقة مشاركة العديد من الفرق الوطنية والدولية ذات الحضور القوي في الساحة الفنية والمسرحية ،كما يعرف هذا الحدث الدولي مشاركة المملكة الهاشمية الأردنية الشقيقة و جمهورية مصر العربية الشقيقة ،ومملكة إسبانيا  وفرق من مختلف مناطق المغرب مما يجعل تطوان فضاء فنيا متعدد اللغات والتعابير الفنية والأنشطة الموازية .

ويضيف الميموني أن أكبر عائق يصادف تنظيم أي مهرجان هو الإكراهات المالية التي يعرفها تنظيم مثل هذه الملتقيات الدولية ومحدودية المساهمين لم يعمل على الحد من إشعاع فضاء تطاون المتوسطي للمسرح المتعدد ، معتبرا وجود الفراشة بباب مسرح سينما إسبانيول عائقا إضافي في نجاح هذه التظاهرة حيث طالب السلطات المعنية بإفساح المجال لاستقبال الزوار والمشاهدين ، كما أضاف فيما يتعلق بميزانية الدورة أن الدعم المخصص في العديد من الدورات لا يكفي لتغطية كل أشغال وفقرات المهرجان، وعادة ما يضطر المنظمين داخل الجمعية إلى تسديد وتغطية مصاريف الدورة من جيوبهم في انتظار دعم قد يأتي أو لا يأتي خصوصا وأن الدورة  تصادف الاستحقاقات التشريعية  في 7 من أكتوبر المقبل، حيث جمدت عمالة تطوان كل منابع الدعم الى غاية مرور الانتخابات.

وسيشهد فضاء تطاون المتوسطي للمسرح تنظيم ندوة مركزية لمناقشة موضوع «المسرح والتنمية» ، اليوم الخميس 29 ابتداء من الساعة 11 صباحا بفضاء دار الصنائع بمشاركة عدد من النقاد والباحثين الدكتور الطيب الوزاني الشاهدي وخالد أقلعي وأشرف زكي ،وجمال الاحمدي وسيعرف برنامج التظاهرة مناقشات ، يومية للمسرحيات المعروضة، بقاعة المؤتمرات بفندق أثينا بتطوان بمشاركة عشاق أبي الفنون ومهتمين بالتأليف والابداع والتشخيص المسرحي ،وبحضور مخرجي ومؤلفي وممثلي المسرحيات المعروضة خلال فعاليات المهرجان .

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل