الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اللامركزية ومتطلبات النجاح..

خالد الزبيدي

الاثنين 26 كانون الأول / ديسمبر 2016.
عدد المقالات: 1408
يعتبر المشروع الوطني الطموح باعتماد اللامركزية في المملكة غاية في الاهمية ويحتاج توفير متطلبات النهوض الاقتصادي والتنموي في جميع المحافظات، وتوفير المزيد من فرص العمل للشباب الداخلين الى سوق العمل بما يؤدي الى توظيف طاقات الشباب في التنمية، والمساهمة بفعالية في تثبيتهم في محافظاتهم، والى جانب الإدارة الحكيمة في المحافظات لابد من تقديم تضحيات مالية وقتية من قبل الحكومة على شكل حوافز لتسريع انضاج المشروع، وتحسين عدالة التوزيع للاقتصاد في المحافظات.
إن النقل من أهم المشاريع المهمة لتحقيق ذلك بحيث يتم دراسة ربط السكك بين جميع المحافظات، وبغض النظر عن الكلفة العالية لهذا مشروع الا ان وضع خطة طويلة الامد تصل ما بين ( 7 - 10 ) سنوات، ويمكن تدبير التمويل من ثلاث مصادر الاول.. قسم من البرنامج الرأسمالي السنوي ضمن الموازنة العامة للدولة، والثاني من القطاع الخاص والمواطنين بإصدار سندات او صكوك اسلامية لتمويل المشروع، والثالث من بنك التنمية الاسيوي للاستثمار في البنية التحتية، والاردن عضو في البنك ويمكن التقدم بقرض طويل الاجل لتمويل مشروع السكك الوطني، كما يمكن الحصول على تمويل من الصناديق التنموية الاقليمية.
وفي نفس الوقت لابد من اعتماد سياسة مالية متوازنة تساهم في تحسين مستويات معيشة ابناء المحافظات، منها على سبيل المثال تخفيض الضريبة العامة على المبيعات في المحافظات الى النصف، وهذا من شأنه تخفيف تكاليف المعيشة وتحسين الطلب في المحافظات وتنشيط الحركة التجارية بشكل عام، والسماح بتأسيس بنوك صغيرة الحجم من حيث رأس المال ( 10 - 15 ) مليون دينار/ مع الالتزام بالمعايير المعتمدة من قبل البنك المركزي الاردني، وتعفى من ضريبة الدخل لمدة تصل الى 10 سنوات، كما تعامل فروع البنوك المرخصة حاليا في المحافظات نفس معاملة البنوك الجديدة لتحسين المنافسة وتقديم التسهيلات في المحافظات بشروط اسهل بما يسرع من تنشيط الاعمال التجارية والاستثمارية، واطلاق الالاف من المشاريع الصغيرة والمتوسطة التي تشغل الشباب بشكل افضل واكثر كفاءة.
ان اللامركزية تحتاج الى فكر متقدم يقبل التضحية الوقتية من ايرادات الدولة، ويسهل تأسيس الجامعات وبناء المستشفيات والمرافق الخدمية وفق سوية عالية، وتوفير وسائل نقل ركاب عامة وبري بكلف مدروسة تساهم في التواصل بين العاصمة والمحافظات من جهة وبين جميع المحافظات من جهة اخرى، وفي هذا السياق فإن معاملة الدولة بكافة محافظاتها لا ينطوي على عدالة حقيقية، وانما يؤدي الى عدالة شكلية..مرة اخرى التنمية والاهتمام بالبعد الاقتصادي الاجتماعي هو حجر الرحى لمشروع اللامركزية المأمول الوصول إليه.
رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل