الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بكيرات شمس معاناكبر مشروع للطاقة الشمسية في المملكة

تم نشره في الأحد 9 تشرين الأول / أكتوبر 2016. 08:00 صباحاً

عمان- وصف نائب الرئيس لتطوير الأعمال في شركة "فيرست سولار" المهندس رائد بكيرات مشروع شمس معان للطاقة المقرر افتتاحه غدا الاثنين، بانه اكبر مشروع للطاقة الشمسية استخدم فيه حوالي 600 الف لوح لانتاج 5ر52 ميجاواط كهرباء بكلفة تبلغ 170 مليون دولار.



وقال في تصريح لوكالة الانباء الأردنية (بترا) اليوم الاحد، ان (فيرست سولار) سلمت وفي الموعد المحدد مشروع شمس معان للطاقة الشمسية في الأردن بطاقة إنتاجية تبلغ 5ر52 ميجاواط.

وتعود ملكية هذه المحطة لاتحاد مستثمرين يتألف من شركة (دايموند يوروب لإنتاج الطاقة)، و(شركة نبراس للطاقة)، و(مجموعة قعوار الأردنية).

ووفق بكيرات ساهمت (شركة فيرست سولار) بشكل كبير في تطوير هذا المشروع قبل تخفيض حصتها فيه، وتعيينها مقاولاً لأعمال التصميم الهندسي وتوريد المواد وتنفيذ المشروع.

وكانت شمس معان قد وقعت اتفاقية شراء طاقة لمدة 20 عاماً مع شركة الكهرباء الوطنية، المسؤولة عن توليد وتوزيع الطاقة في المملكة.

ووصف بكيرات مشروع شمس معان بانه من اكبر مشاريع الطاقة الشمسية في المملكة للان وشكل تجربة سهلت الاستثمار في القطاع في المملكة، مؤكدا أهمية الاستفادة من منطقة عمان "التي تمتاز بأعلى المعدلات في نسبة الاسقاط الشمسي على مستوى العالم".

وعن تميز مشروع شمس معان المقرر افتتاحه غدا قال بكيرات، ان سولار فيرست استخدمت تكنولوجيا رفعت القدرة الإنتاجية للمشروع ونقلت للأردن خبراتها من خلال تأهيل كفاءات اردنية أنجزت المشروع".

واكد بكيرات أهمية المشروع للأردن وقال ان مشروع شمس معان جلب الكثير من المعارف والخبرات التي تتمتع بها (شركة فيرست سولار) إلى الأردن ،مشيرا الى ان الشركة قدمت حوالي 40 الف ساعة تدريب لتأهيل كوادر اردنية للعمل بالمشروع.

وامتدح بكيرات التجربة الأردنية في مجال الطاقة المتجددة وقال انها "رائدة وتستقطب المستثمرين الذين ينتظرون المرحلة الثالثة من العروض المباشرة لمشاريع الطاقة المتجددة".

وعن التحديات التي واجهت شمس معان بصفته المشروع الأول في مجال استغلال الطاقة الشمسية لتوليد الكهرباء قال المهندس بكيرات ان المشروع واجه آنذاك تحدي عدم وجود كفاءات اردنية مؤهلة للعمل في المشروع عدا عن عدم وجود سعات على الشبكة الوطنية.

واكد أهمية مشروع (الكاريدور الأخضر) الذي تنفذه شركة الكهرباء الوطنية، في رفع القدرة الاستيعابية لشبكة الكهرباء الوطنية لاستيعاب الطاقة الكهرباء المولدة من خلال الطاقة المتجددة "المقدرة خلال الأعوام الثلاثة المقبلة بحوالي 600 ميجاواط" بحسب بكيرات.

وقال بكيرات ان اسعار الطاقة الكهربائية المولدة من خلال مشاريع الطاقة الشمسية تراجعت من  المتجددة من 15 سنتا عام 2013 الى حوالي 7 سنتات حاليا"بسبب انخفاض كلف الانتاج".

من جانبه عقب رئس مجلس إدارة شركة قعواد للطاقة كريم قعوار على المشروع قائلا ان (فيرست سولار) انجزت محطة توليد طاقة شمسية عالية الأداء في الموعد المحدد، مع سجل سلامة ممتاز.

وأضاف ان المحطة ستشكل حجر الأساس في استراتيجية أمن الطاقة في الأردن.

ووفق القائمين على المشروع تنتج المحطة التي تشكل طاقتها الإنتاجية حوالي 1 بالمئة من إجمالي قدرة توليد الطاقة في الأردن، كهرباءً نظيفة باستخدام أكثر من 600 ألف من ألالواح الشميسة التي تولد طاقة أكبر بنحو 5 بالمئة مقارنة بألواح السيليكون البلوري التقليدية.

وتم تثبيت الألواح الشمسية على قواعد تسمح لها بتتبّع حركة الشمس خلال النهار مما يتيح للمحطة توليد المزيد من الطاقة بنسبة تصل إلى 20 بالمئة.

من جانبه قال نائب رئيس تطوير الأعمال لمنطقة الشرق الأوسط في (شركة فيرست سولار أحمد ندا، ان تصميم محطة شمس معان يقدم أداء متميزا وهو دليل آخر على قدرة (فيرست سولار) العالية الأداء "على توليد كميات أكبر من الطاقة مقارنة مع التقنيات الكهروضوئية التقليدية في الأردن ومنطقة الشرق الأوسط".

وتوفر (فيرست سولار) أنظمة الطاقة الشمسية الكهرضوئية الشاملة باستخدام ألواح متطورة مطلية بطبقة رقيقة من أنصاف النواقل.(بترا) 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش