الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«الجسد في مرايا الذاكرة» كتاب جديد لمنى الشرافي تيم

تم نشره في الثلاثاء 10 شباط / فبراير 2015. 03:00 مـساءً

  عمان - الدستور
صدر حديثا للأديبة الأردنية الدكتورة منى الشرافي تيم كتاب جديد بعنوان «الجسد في مرايا الذاكرة»، عن منشورات ضفاف (بيروت)، ودار الأمان (الرباط)،  ودار كل شيء (حيفا)، وهو دراسة أكاديمية تحليلية نقدية للفن الروائي في ثلاثية أحلام مستغانمي: «ذاكرة الجسد» و»فوضى الحواس» و»عابر سرير».
وبينت المؤلفة أن التعاملَ مع ثلاثيةِ أحلام مستغانمي، وما اكتنفَها من عواملَ وظروفٍ، ومواقفَ وآراءٍ، جعلَ الصورةَ الحقيقيةَ لها، مغطّاةً بضبابٍ كثيف، وأفضى إلى اعتبارِها قضيةً مهمّةَ تستحقُّ النظرَ فيها، والكشفَ عن حقيقتِها، الأمر الذي دفعها إلى التوقفِ عند تجربةِ مستغانمي وحفزتها إلى التفكيرِ بالقيامِ بدراسةٍ علميةٍ أكاديميةٍ لتوضيحِ حقيقةِ أدبِ هذه المرأةِ قي ثلاثيتِها الروائية.
وقد أضاءت المؤلفة في كتابها الأسباب التي جعلت أحلام مستغانمي تلجأُ إلى كتابةِ جزءٍ ثانٍ وثالثٍ لروايةِ «ذاكرة الجسد»، ومدى إفادتها من ظاهرة التناص، والأبعادِ الإنسانيةِ والنفسيةِ والاجتماعيةِ والوطنية، والأسبابِ التي أدّت بأحلام مستغانمي، إلى التنوُّعِ باستخدامِ الراوي الذكرِ في الروايتين الأولى والثالثة، والراويةِ الأنثى في الروايةِ الثانية، والخصائصِ الأسلوبيةِ والتّقنيّاتِ الفنيّةِ التي اتّبعَتْها أحلام في بناءِ نصوصِ ثلاثيتِها: السرد والحدث والحوار والشخصيات والمكان والزمان والسياقات الفنية والبلاغية.
وقد توصّلت الباحثة إلى أن أحلام أعادت إنتاجَ روايةِ «ذاكرة الجسد» (الروايةِ الرئيسيّةِ والمحوريّة) في روايتَيْها «فوضى الحواس» و»عابر سرير». وتظهرُ إعادةُ الكتابةِ وعمليةُ الاستنساخِ بشكلٍ أكبرَ ومباشرٍ في»عابر سرير».

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش