الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الملك وولي العهد يتلقيان برقيات تهنئة من كبار المسؤولين المدنيين والعسكريين بالذكرى 47 لمعركة الكرامة

تم نشره في الأحد 22 آذار / مارس 2015. 02:00 مـساءً

 عمان - تلقى جلالة الملك عبدالله الثاني، برقيات تهنئة من كبار المسؤولين المدنيين والعسكريين بمناسبة الذكرى السابعة والأربعين لمعركة الكرامة الخالدة التي صادفت امس السبت.
فقد تلقى جلالته برقيات، بهذه المناسبة، من رئيس الوزراء، ورئيس مجلس الأعيان، ورئيس مجلس النواب، ورئيس المجلس القضائي، ورئيس الديوان الملكي الهاشمي، ورئيس المحكمة الدستورية، وقاضي القضاة إمام الحضرة الهاشمية، ومفتي عام المملكة، ومستشار جلالة الملك للشؤون العسكرية، رئيس هيئة الأركان المشتركة، ومستشار جلالة الملك لشؤون الأمن القومي، مدير المخابرات العامة، ومديري الأمن العام، والدفاع المدني، وقوات الدرك، والمدير العام رئيس المجلس التنفيذي للمؤسسة الاقتصادية والاجتماعية للمتقاعدين العسكريين والمحاربين القدامى، وممثلي الفعاليات الرسمية والشعبية.
كما تلقى سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد، برقيات مماثلة من كبار المسؤولين المدنيين والعسكريين، بهذه المناسبة العزيزة على قلوب الأردنيين والأردنيات جميعا.
واعتبر مرسلو البرقيات أن نصر الكرامة، هذا الحدث الخالد، هو شاهد حي على عظم البطولات التي سطرها نشامى الجيش العربي المصطفوي، بقيادة الراحل العظيم جلالة المغفور له الملك الحسين بن طلال، طيب الله ثراه، دفاعاً عن وطنهم وأمتهم، وسجلواً محطة تاريخية بارزة من محطات الكفاح الأردني.
وأشاروا إلى أن الكرامة شكلت رمزاً للتضحية والفداء التي تميّز بها الأردنيون، وقدمت دليلاً راسخاً على قدرة الدولة الأردنية وكفاءتها في مختلف ظروف السلم والحرب.
وأكدوا أن الأردنيين يفخرون بما حققه نشامى الجيش العربي من بطولات ونتائج عظيمة ونصراً مؤزراً، ما جعل القوات المسلحة الأردنية تستحق أعلى درجات الشرف الوطني والقومي، واحتلت بذلك مكانتها الكبيرة في قلوب أبناء وبنات الوطن، كونها أعادت للأمة العربية كرامتها، في ملحمة بطولية عز نظيرها، وتحطمت على صخرتها أسطورة الجيش الذي لا يقهر.(بترا)

رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل - المدير العام: د. حسين أحمد الطراونة