الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

يوفنتوس يقلب الطاولة على فيورنتينا وفولفسبورغ ودورتموند يتقدمان وواوكسير يجرد غانغان من اللقب

تم نشره في الخميس 9 نيسان / أبريل 2015. 02:00 مـساءً

عواصم - قلب يوفنتوس الطاولة على مضيفه فيورنتينا وبلغ نهائي مسابقة كأس ايطاليا للمرة الاولى منذ 2012 والخامسة عشرة في تاريخه بعد ان اكتسحة 3-صفر امس الاول على ملعب "ارتيميو فرانكي" في اياب الدور نصف النهائي.
واعتقد الجميع ان فيورنتينا قطع اكثر من نصف الطريق لبلوغ المباراة النهائية للمرة الثانية على التوالي والحادية عشرة في تاريخه بعد ان اسقط فريق "السيدة العجوز" في معقله 2-1 في لقاء الذهاب، لكن رجال المدرب ماسيميليانو اليغري الذين خاضوا اللقاء دون الهداف الارجنتيني كارلوس تيفيز بعد تعرضه لاصابة خلال التمارين، كشروا عن انيابهم واستحقوا انتزاع بطاقة النهائي على امل الفوز باللقب للمرة الاولى منذ 1995 والعاشرة في تاريخ النادي (رقم قياسي).

وخاض يوفنتوس اللقاء باشراك لاعب وسطه الدولي كلاوديو ماركيزيو اساسيا بعد ان كان من المفترض غيابه لعدة اشهر بحسب التقديرات الاولية بسبب تعرضه لاصابة في الرباط الصليبي لركبته في 27 الشهر الماضي خلال تمارينه مع منتخب بلاده استعدادا لمواجهة بلغاريا في تصفيات كأس اوروبا 2016.
وكان ماركيزيو خلف الهدف الاول الذي سجله اليساندرو ماتري (21) المستفيد من غياب تيفيز عن اللقاء، ثم نفذ الركلة الركنية التي جاء منها الهدف الثالث لفريقه من تسديدة "طائرة" رائعة لقلب الدفاع ليوناردو بونوتشي (59)، فيما كان الهدف الثاني للارجنتيني روبرتو بيريرا الذي كان في المكان المناسب ليتابع الكرة بعد ان صدها الحارس البرازيلي نيتو اثر تسديدة من الاسباني الفارو موراتا (44).
ويلتقي يوفنتوس في النهائي الفائز من مواجهة نابولي حامل اللقب ولاتسيو اللذين يلتقيان غدا الاربعاء على ملعب الاول، علما بان لقاء الذهاب انتهى بالتعادل 1-1.
يذكر ان يوفنتوس امام فرصة احراز الثلاثية هذا الموسم، اذ يخطو بثبات نحو الاحتفاظ بلقب الدوري المحلي كما بلغ ربع نهائي مسابقة دوري ابطال اوروبا حيث يلتقي موناكو الفرنسي الثلاثاء المقبل في الذهاب.
كأس المانيا
واصل فولفسبورغ نتائجه المميزة هذا الموسم وبلغ الدور نصف النهائي من مسابقة كأس المانيا لكرة القدم بفوزه على ضيفه فرايبورغ 1-صفر الثلاثاء.
ويدين فريق المدرب ديتر هيكينغ الذي لم يذق طعم الهزيمة سوى مرة واحدة في مبارياته الـ23 الاخيرة في جميع المسابقات، بتأهله الى نصف النهائي ومواصلة مسعاه لاحراز لقب المسابقة للمرة الاولى في تاريخه (وصل الى النهائي مرة واحدة عام 1995 وخسر امام مونشنغلادباخ صفر-3) الى الايطالي الاصل دانيال كاليغيوري الذي انتزع ركلة جزاء من جوليان شوستر انبرى لها السويسري ريكاردو رودريغيز بنجاح (72)، واضعا بذلك حدا لمشوار فرايبورغ الذي مني بهزيمته الثالثة هذا الموسم امام الفريق الاخضر.
يذكر ان فولفسبورغ الذي ضمن بشكل كبير وصافته للدوري، ينافس ايضا في مسابقة الدوري الاوروبي حيث بلغ ربع النهائي على حساب انتر ميلان الايطالي وهو سيواجه مواطن الاخير نابولي في 15 الشهر الحالي ذهابا على ارضه وفي 23 منه ايابا على ملعب "سان باولو".
وعلى ملعب "سيغنال ايدونا بارك"، حافظ بوروسيا دورتموند الوصيف على اماله بانقاذ الموسم وبلغ دور الاربعة بعد ان تخطى ضيفه هوفنهايم 3-2 بعد التمديد.
ويدين دورتموند الذي خسر نهائي الموسم الماضي امام بايرن ميونيخ (صفر-2) والساعي الى لقبه الاول منذ 2012 والرابع في تاريخه، بتأهله الى دور الاربعة الى البديل سيباستيان كيهل الذي سجل هدف الفوز في الدقيقة 107 بتسديدة من خارج المنطقة، وذلك بعدما انتهى الوقت الاصلي بالتعادل 2-2.
وسجل الصربي نيفن سوبوتيتش (19) والغابوني بيار-ايميريك اوباميانغ (57) هدفي فريق المدرب يورغن كلوب، وكيفن فولاند (21) والبرازيلي روبرتو فيرمينو (27) هدفي هوفنهايم.
كأس فرنسا
حقق اوكسير من الدرجة الثانية المفاجأة وجرد غانغان من اللقب وبلغ المباراة النهائية لمسابقة كأس فرنسا لكرة القدم بالفوز عليه 1-صفر الثلاثاء في الدور نصف النهائي.
واستفاد اوكسير الذي استعاد امجاد الايام الغابرة ووصل الى النهائي للمرة الاولى من 2005 حين توج بلقبه الرابع والاخير، من عاملي الارض والجمهور لكي يحقق المفاجأة بفضل هدف سجله فريديريك ساماريتانو منذ الدقيقة 15 في لقاء اكمله ثامن الدرجة الثانية بعشرة لاعبين بعد طرد المغربي الاصل جمال ايت بن يدر في الدقيقة 73.
ويلتقي اوكسير الذي عاش افضل ايامه مع مدربه الاسطوري غي رو واحرز ثنائية الدوري والكأس عام 1996 قبل ان يدخل في النفق الذي ادى به الى الدرجة الثانية عام 2012، في النهائي الفائز من مباراة باريس سان جرمان وضيفه سانت اتيان. (وكالات)

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل