الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

محافظ البنك المركزي يؤكد سلامة الوضع المالي للمملكة

تم نشره في الأحد 26 نيسان / أبريل 2015. 03:00 مـساءً

عمان  - أكد محافظ البنك المركزي الدكتور زياد فريز سلامة الوضع المالي للمملكة، وان الاردن بامكانياته قادر على مواجهة التحديات وتحويل الازمة الى فرص، مشيرا الى ان الاحتياطات من العملات الاجنبية مستقرة وتكفي من 7 الى 8 اشهر،  وكشف فريز خلال رعايته اليوم الاحد فعاليات "يوم التمويل المفتوح للقطاع الصناعي" الذي نظمته غرفة صناعة الاردن بالتعاون مع البنك المركزي الاردني، عن دراسة لانشاء صندوق خاص لتمويل المشاريع المبتدئة بالتعاون مع شركة ضمان القروض وغرفة صناعة الاردن بهدف تمويل المبادرات الابتكارية ذات الطابع التنموي والتكنولوجي.
وقال ان البنك يسعى الى ان تكون العملية التمويلية سليمة وصحية للمحافظة الى اموال البنوك من جانب ولتحقيق التنمية الاقتصادية من جانب اخر، مشيرا الى اهمية الحوار والنقاش بين القطاع الصناعي والقطاع التمويلي من اجل وضع الاليات والادوات المناسبة لتسهيل العملية التمويلية وبخاصة للمشاريع الصغيرة والمتوسطة والمبتدئة والتي تواجه صعوبات في الحصول على التمويل اللازم.
وبين فريز ان البنك المركزي يسعى الى الى تخصيص وحدات خاصة لارشاد ورعاية القطاع الصناعي الصغير والمتوسط بطرق واليات الحصول على التمويل المناسب لانجاح مشاريعهم، مؤكدا سلامة القطاع المصرفي وقدرته على التمويل ووضع الحلول المناسبة لتحدي تيسير التمويل للقطاع الصناعي والقطاعات الاخرى.
وتطرق فريز الى الاجراءات التي اتخذها البنك المركزي بالتعاون مع الصناديق التنموية من اجل دعم الاقتصاد الوطني وبخاصة دعم المشاريع المتوسطة والصغيرة والمبتدئة، مبينا أن البنك المركزي يحفز القطاع المصرفي على ايجاد الحلول الانسب للعملية التمويلية بما يحقق التوازن بين الاستقرار النقدي والحفاظ على صحة الاقتصاد الكلي وخدمة القطاع الصناعي.
  واشار الى ان الجهاز المصرفي معني بدعم وتعزيز امكانيات القطاعات الصناعية للقيام بدورها اتجاه الاقتصاد الوطني وتوفير فرص عمل لابناء الوطن.
وردا على استفسارات الصناعيين، اكد ان التمويل الاسلامي متاح كذلك لتمويل كافة القطاعات الصناعية بما في ذلك قطاع الطاقة الذي يصل فيه التمويل الى 15 عاما، مشيرا الى ان ذلك يأتي ضمن جهود البنك المركزي لتعزيز أداء القطاعات الاقتصادية الحيوية مثل الطاقة والسياحة وغيرها وتمكين الاقتصاد الوطني من تحقيق معدلات النمو المستهدفة .
بدوره، قال رئيس غرفة صناعة الاردن ايمن حتاحت ان يوم التمويل ياتي ثمرة لجهود الغرفة لتذليل العقبات امام المنشآت الصغيرة والمتوسطة للحصول على التمويل المناسب للقيام بدورها كمحفز للنمو الاقتصادي، مشيرا الى ان هذا اليوم يستهدف تقريب وجهات النظر بين القطاعين الصناعي والمصرفي لايجاد الاليات والادوات المناسبة لتسهيل عملية التمويل للقطاع الصناعي.
وركز يوم التمويل الذي شاركت فيه مختلف البنوك والمؤسسات التمويلية على تجسير الفجوة بين القطاعين الصناعي والمصرفي، وسلط الضوء على مختلف انواع التمويل والمنتجات المصرفية المقدمة من القطاع المصرفي.
--(بترا)

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل