الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اربد الانتخابات البلدية واللامركزية ستنعكس ايجابا على واقع الخدمات

تم نشره في الأربعاء 19 تشرين الأول / أكتوبر 2016. 07:00 صباحاً



]اربد - الدستور - صهيب التل

ناقش متحدثون في ورشة عمل حوارية حول الانتخابات البلدية واللامركزية وبينوا ان قانون الانتخابات البلديات واللامركزية يعتبر تجربة جديدة في مجال توحيد الاجهزة الحكومية والبلديات داخل كل محافظة.

وقال رئيس بلدية اربد الكبرى المهندس حسين بني هاني، خلال افتتاحه فعاليات الورشة التي عقدت امس في مبنى البلدية بالتعاون مع مركز القدس للدراسات، ان هذا الاندماج سينعكس ايجابا على واقع الخدمات وقدرة البلديات على التخطيط الاستراتيجي للمستقبل.

وأضاف أن قانون المركزية يأتي استمراراً للنهج الديمقراطي في الأردن وتعزيزاً لدور المجتمع المحلي في إدارة شؤونه وتحقيق التنمية المستدامة.

ونوه إلى ان قانونا البلديات واللامركزية تضمنا أحكاماً لوصول المرأة إلى المجلس البلدي وإلى مجلس المحافظة من خلال احكام الإنتخاب الواردة فيهما.

وتطرق إلى اهم المشاكل التي تواجه العمل البلدي وفي مقدمتها غياب مساهمة الموازنة العامة في دعم صناديق البلديات في الوقت الذي تزداد فيه الأزمات على البلديات وخاصة فيما يتعلق باستضافة اللاجئين بالإضافة إلى تضييق صلاحيات الرئيس والمجلس المنتخب وربطها في كثير من الاحيان بموافقة وزارة الشؤون البلدية وهو ما يجعل من العمل متعثراً ويعيق الإنجاز.

وقال رئيس مركز القدس للدراسات عريب الرنتاوي ان هذه الورشة هي الخامسة من نوعها التي تعقد في محافظات المملكة ضمن جولة تشمل جميع المحافظات، وتأتي بين استحقاقين دستوريين هامين هما الانتخابات النيابية التي انتهت قبل فترة قصيرة وانتخابات البلديات واللامركزية.

ولفت الى ان الانتخابات النيابية التي قام الرجال فيها بانتخاب النساء خاصة بعد حصول المترشحات للبرلمان على أرقام ، انما تبعث على التفاؤل؛ فقد حصلت مختلف المترشحات على ما يقارب 266 الف صوت، فيما كان هناك سيدتان من بين 12 مرشحاً تجاوزن حاجز 10 آلاف صوت وخمسة سيدات استطعن الفوز بالمنافسة بعيداً عن الكوتا وحصلت جميع الفائزات على معدل توسطي يقارب الـ5.600 صوت مقارنة بالانتخابات الماضية الذي حصلت من خلالها الفائزات على معدل 1.600 صوت، وهذا يوضح اهمية القانون في خلق آليات جديدة للمنافسة.

وقال رئيس اللجنة القانونية الاسبق في مجلس النواب والخبير القانوني مصطفى عماوي ان هذه القوانين تأتي ضم حزمة الإصلاحات التي شهدها الأردن في الفترات السابقة، وكان من اهمها اقرار قانوني البلديات واللامركزية، مؤكداً ان هذه القوانين جاءت بعد دراسات مستفيضة وأقرت حسب المعايير الدولية وتمت المفاضلة بين عدة انظمة عالمية وقام الاردن باتباع النظام البريطاني للأقاليم وطبقه على المحافظات.



 

رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل - المدير العام: د. حسين أحمد الطراونة