الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الرئيس البولندي يعترف بهزيمته في انتخابات الرئاسة

تم نشره في الثلاثاء 26 أيار / مايو 2015. 02:00 مـساءً


وارسو- أقر الرئيس البولندي برونيسلاف كوموروفسكي بالهزيمة في انتخابات الرئاسة التي جرت  الأحد أمام منافسه المحافظ أندريه دودا. وهي نتيجة تدل على إحباط الناخبين لشعورهم بأن خطة الرخاء التي طبقتها بولندا لا يتم مشاركتها بصورة متساوية بين المواطنين.
وتوجه هذه النتيجة رسالة إلى حكومة رئيسة الوزراء إيفا كوباج المتحالفة مع كوموروفسكي وتواجه معركة انتخابية في وقت لاحق هذا العام أمام المعارضة المحافظة.
وكان ينظر للانتخابات في بادئ الأمر على أنها ستحسم بسهولة لصالح الرئيس كوموروفسكي الذي كان يسعى لنيل فترة ولاية ثانية. ولكنه أقر بالهزيمة بعدما أظهر استطلاع لراء الناخبين عقب إدلائهم بأصواتهم وأجرته مؤسسة إيبسوس أن دودا حصل على 53 في المئة من الأصوات مقابل 47 في المئة لكوموروفسكي.
وقال كوموروفسكي أمام حشد من أنصاره أحترم اختياركم.. وأتمنى لمنافسي رئاسة ناجحة.
ويمثل انتصار دودا البالغ من العمر 43 عاما أول فوز رئيسي لحزب القانون والعدالة المعارض في انتخابات منذ نحو عشر سنوات.
وفي بولندا يرأس رئيس الوزراء الحكومة ولكن الرئيس هو قائد القوات المسلحة وله دور في السياسة الخارجية وفي إجازة القوانين ويعين أيضا رئيس البنك المركزي.وعمل دودا مستشارا قانونيا للرئيس المحافظ السابق ليخ كاجينسكي. وكان نائبا لوزير العدل وعضوا في البرلمان البولندي. وهو الآن عضو في البرلمان الأوروبي.
ويضع هذا الفوز المحافظين في تحد أمام حكومة يمين الوسط التي شكلها حزب المنتدى المدني.
وقاد حزب المنتدى المدني خلال حكمه الذي استمر ثماني سنوات عملية نمو اقتصادي سريع وزيادة في الرواتب في أكبر اقتصاد بشرق أوروبا.
لكن على الرغم من هذا الازدهار الذي لم يسبق له مثيل يشعر بولنديون كثيرون بأن ثمار معاناتهم وزعت بشكل غير عادل مما أدى إلى زيادة عدم المساواة ويتطلعون لرؤية وجوه جديدة في المناصب المهمة.   . (رويترز)

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل