الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

فعاليات اقتصادية تحذر من خطورة توقف العمل في ميناء الحاويات قبل رمضان

تم نشره في الأربعاء 10 حزيران / يونيو 2015. 02:00 مـساءً

العقبة - الدستور - ابراهيم الفرايه

حذرت فعاليات  رسمية و اقتصادية  من خطورة  تعطل  او توقف العمل في ميناء حاويات العقبة بسبب اعتصامات او اضرابات قبل شهر رمضان المبارك و ما يشكله ذلك من تداعيات وأعباء اضافية تؤثر سلبا على الاقتصاد الوطني الاردني و مسيرة الاستقرار الاقتصادي الذي تعيشه المملكة حاليا وطالب الجميع بتغليب المصلحة الوطنية على المصالح الاخرى في ظل حساسية الظروف الاقتصادية و السياسية التي تعيشها المنطقة  وضرورة الاحتكام إلى القوانين السارية والتي تحدد مهام وواجبات كل طرف دون المساس بمسيرة المؤسسات الحيوية كميناء الحاويات والذي يمثل حاليا الرئة الاقتصادية و البحرية للمملكة ودول الجوار .
 و قال محافظ العقبة فواز ارشيدات  في تصريح صحفي إن موظفي وعمال ميناء حاويات العقبة  يدركون مسؤولياتهم جيدا وان لديهم من الحس الوطني والشعور بالمسؤولية ما يدفعهم للحفاظ على مسيرة مؤسستهم حيث ان ميناء حاويات العقبة هو العصب الرئيس المغذي للاقتصاد الوطني .
  وبين ارشيدات ان جهودا تبذل من كافة الأطراف ذات العلاقة للخروج بحلول توافقية تحفظ مصالح الجميع سواء العمال او  الميناء في هذه المرحلة الحرجة التي تشهد صعوبات و تعقيدات في اغلب موانئ الجوار.
وقال محافظ العقبة  إنني سأجتمع بممثلي نقابة العاملين في ميناء الحاويات اليوم الأربعاء لتدارس أفضل السبل تحاشيا لأي تداعيات غير مبررة كالإضراب والأزمات العمالية التي من شأنها تعطيل مسيرة الاقتصاد الوطني وإضعافه .
بدوره اكد نقيب تجار المواد الغذائية خليل الحاج توفيق ان أي إضراب في حاويات العقبة وتعطيل عمل الميناء هو مساس مباشر بالأمن الغذائي الأردني وهو خط احمر .
 وقال إن اختيار حلول شهر رمضان أو العيد لتنفيذ الإضراب  كما حصل سابقا هو اختيار مشبوه وفيه رائحة استقواء على الدولة واستخدامه سلاحا في وجهها في أكثر الظروف حساسية والتي  تمر بها المملكة .
وطالب توفيق الحكومة بعدم التساهل ازاء هذا الأمر الذي يتعدى الخسائر الماديه إلى العبث بالأمن الغذائي الذي لا يقل أهمية عن الأمن  الوطني للدولة .
وقال ان العقبة هي المتنفس الوحيد للأردن وتزداد أهميتها في ظل الظروف الحالية كون ميناء العقبة هو الميناء الأوحد العامل بين موانئ دول الجوار وعليه يجب ان ندعمه ونقف إلى جانبه بدلا من اضعافه بالإضرابات والتهديدات بالعصيان وافتعال ألازمات .
 وطالب عمال الحاويات بالتوجه والاحتكام الى الطرق القانونية لتحصيل مكتسباتهم وحقوقهم بعيدا عن أي اجراء من شأنه تعطيل عجلة العمل في الميناء .
 وقال مدير غرفة تجارة العقبة عامر المصري أن الإضرابات والاعتصام باتت طرقا مرفوضة وغير مرحب بها لتحصيل الحقوق العمالية وان القانون هو الفيصل والحاسم في حل أي خلاف داعيا عمال ميناء الحاويات بالعدول عن سياسات التهديد مؤكدا في الوقت ذاته  أن لديهم من الإحساس الوطني ما يدفع بمسيرة الميناء نحو التقدم والازدهار .
وأكد المصري أن ميناء حاويات العقبة يمثل الشريان الاقتصادي للمملكة ودول الجوار وان أي محاولة لعرقلة العمل سواء بالاضراب او الاعتصام و في هذا التوقيت بالذات و نحن مقبلين على الشهر الفضيل وحاجة المواطن و المستهلك الماسة للسلع فيه  هو تجاوز على حقوق الوطن والمواطن والمستثمر معا .
 الى ذلك اكدت فعاليات تجاريه و اقتصاديه في المملكة عامة و العقبة خاصة   أن الظروف الاقتصادية الحالية تتطلب من كل الجهات الرسمية تسهيل الإجراءات وتوفير كل الدعم لتسهيل عمل ميناء حاويات العقبة ووضعه على قائمة الأولويات ليتمكن من مواصلة عمله بكل فعالية لدعم الأمن الغذائي وتعزيز المخزون الاستراتيجي من السلع الأساسية واحتياجات السوق المحلي واقتصاديات دول الجوار.

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل