الصفحات
الكاملة
فضائية
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

أمسية شعرية في إربد

تم نشره في السبت 11 تموز / يوليو 2015. 02:00 مـساءً

  إربد – الدستور
في ختام الأماسي الشعرية الرمضانية التي نظمتها بلدية إربد الكبرى، قرأ الشعراء: عبد الرحيم جداية، عطاف جانم، عمر أبوالهيجاء، وحسن البوريني، مساء الأربعاء الماضي، في ساحة البلدية، وأدارت الأمسية القاصة نجلاء حسون وسط حضور لافت من مثقفي المحافظة.
واستهل جداية القراءة، حيث قرأ مجموعة من القصائد، مثل: قلبي فيك مفقود، أسرفت بالعمر اعتكافا، وحروف الجياد. قصائد عالجت شؤون الذات وانصهارها مع الواقع، معرجا بها على طقوس المرأة وشؤونها. من قصيدته «جياد الحروف»، نقرأ:
«على عيني تلوح لك المرايا/ وتحني رأسها عند اللقاء/ كسنبلة بأرض الله مالت/ وسنبلة تحن إلى الفداء/ أمد يدي وأقطفها اشتهاء/ فكم نضجت بقلب الاشتهاء».
تلته الشاعرة عطاف جانم فقرأت قصائد منها: ترابها يا نور، فلتيقظي شهداءك مؤتة، مشاكسة. قصائد سافرت بنا الى الوجع الإنساني وتوجعات الروح، مستذكرة الشهداء وبطولاتهم في أرض مؤتة. من نص مؤتة قرأت: «كل طريق تقود إلى القوقعة/ فالرغالي يحرق راياته البائدة/ وجنان تعود ندى.. ورذاذا/ ليرموكها في نشيد الصباح/ قرب مربط آمالنا خيمة العائدين ببابك/ فلتيقظي شهداءك مؤتة ولتنحني يا رياح».
ومن جانبه قرأ  أبوالهيجاء ثلاث قصائد هي: الشاعر، السجن، وقصيدة المنزل القديم، وفيها يقول: «في المنزل القديم /كنا طفارى في سيادة الحياة/ نرسم بيوتا من قرميد/ لا..لا نسكنها/ ونطيّر أحلاما/ في فضاء المدافن/ وننام..ننام بلا أجنحة/ في المنزل القديم/ كنا ندفن أوجاعنا في تراب الروح/ ندخل مدربين تماما/ كي نسرح في براري الحرية/ نلوذ بالأناشيد/ نهتف بملء الأختام المُحَبَرة على ملابسنا الداخلية/ نهتف لوطن تقاسمته الحروب».
واختتم البوريني القراءات عبر مجموعة من القصائد من مثل:نوحُ القريض، الحظّ الكسيحُ، عيناك مدى، ورهينُ الإعتقادْ. قصائد عاين فيها شؤون المرأة وتجليات روحه العاشقة، راسما لنا صور الذات وتمأملاتها، ضمن بناء شعري محكم لايخلو  من الصور الشعرية اللافتة. ومن قصيدته «رهين الاعتقاد» قرأ: ذودي عَن حِياض الشّكِ ذودي/ وقودي النّوقَ صوبَ الظنِّ قودي/ فلا أنتِ على الأعــــتامِ شمسٌ/ ولا أنتِ بقيظِ الحـــــرِّ جـــــودي.

رئيس مجلس الادارة: محمد داودية - رئيس التحرير المسؤول: محمد حسن التل