الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الأردنية مكادي النحاس مسك اختتام «أمسيات عمان»

تم نشره في الثلاثاء 7 آب / أغسطس 2018. 12:00 صباحاً

عمان - حسام عطية
ضمن فعاليات مهرجان جرش للثقافة والفنون بدورته الــ33 اختتمت الأردنية مكادي النحاس صاحبت الصوت الواثق وعذوبة المفردة والأداء القوي والناعم في الوقت ذاته «أمسيات عمان» التي شهدها المهرجان هذا العام بتنوع ثقافي وفني على صعيد مشاركة الفرق العربية والأجنبية وعلى المسرح الرئيسي في المركز الثقافي الملكي وكانت انطلقت من 29 تموز الماضي واستمرت لغاية 4 آب الحالي.

وبمصاحبة الفرقة المكونة من 6 عازفين على مختلف الآلات الشرقية والغربية قدمت فيها الفنانة النحاس، باقة من اجمل الاغاني الخاصة بها والفيروزيات ومن موروث بلاد الشام، ومنها «سهار» و»نتالي»، لتقدم اغنية «يا عمة» «سولو» دون مصاحبة الموسيقا معتمدة على عذوبة جرس صوتها الموسيقي، لتنتقل منها إلى اغنية «ع الروزانا» و»أنا لحبيبي» لتعود وتقدم «سولو» دون موسيقى اغنية «يا ظلام السجن» التي أهدتها للأسرى والاسيرات في سجون الاحتلال الاسرائيلي، وقدمت اغنية «اردن العزة» ، واغنية «شو كانت حلوة الليالي» ذات الايقاع السريع المرتفع، والتي ختمت فيها ليلة فنية تميزت بعذوبة المفردة وعمق المعنى وزخرت بجماليات الصوت والاداء والموسيقى.
واشتهرت الفنانة نحاس بصوتها الواثق وعذوبة المفردة والأداء القوي والناعم في الوقت ذاته، وهي فنّانة لمعت بسبب اختياراتها ومعرفتها لإمكانات صوتها الواثق في الأغاني الرومانسية والأردنية والمتنافذة على آفاق تفهم الفنانة مدى الحاجة إليها ضمن توليفة إبداعيّة تنطلق من الموهبة في الأساس.
والفنانة النحاس من مدينة مأدبا التي اشتهرت ببساتينها ومائها العذب، ترعرعت في بيت سياسي أدبي مثقف، ساهم في صقل موهبتها وحدد توجهاتها الفنية و خياراتها منذ حداثة سنها.
وفي نهاية الحفل سلم المدير التنفيذي للمهرجان محمد ابو سماقة، درع المهرجان التكريمية للنجمة النحاس، مشيرا الى ان «هذه الليلة هي مسك الختام للمهرجان».

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش