الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

حوارية ضمن «فكر 16» حول موقع الثقافة بين العلم والإعلام

تم نشره في الأربعاء 20 حزيران / يونيو 2018. 12:00 صباحاً

  عمان - الدستور
على هامش مؤتمر فكر 16، الذي عقد في دبي، عقدت حوارية حول دور الثقافة بين العلم والتكنولوجيا والإعلام، وكيف تتحول هذه العناصر إلى ممارسة يومية؟
وقال د. يوسف الحسن المدير العام السابق للمعهد الدبلوماسي الإماراتي: الثقافة هي أن نبحث في الإرهاب الذي نتج عن هذه الفوضى، ونبحث عن سبل بناء الاستقرار والمحافظة عليه، والتطرق إلى البحث العلمي في المجتمعات العربية وخصوصاً العلوم المتقدمة والذكاء الاصطناعي، لا سيما أننا في مدينة تتحدث أكثر عن المستقبل وصناعة المستقبل وهي دبي.
بينما رأى الشاعر نايف الهريس أن الإعلام سيد الموقف الحالي، ولولا العلم لما وجدت التكنولوجيا، والثقافة محور الحضارات وتطور المجتمعات، ولتصل الرسالة الإنسانية صادقة وليظل الإبداع مشرقاً، لابد من ضمير مثقف للعالِم والإعلامي والكاتب، وأضاف: هناك نوعان للذهن (مبرمَج)، وهو مرآة ناقلة وحافظة للصورة ولا تضيف شيئاً، وذهن (مبرمِج) يتفاعل مع المعلومة ويطورها ويحولها إلى ثقافة يومية.
وقال العالم الدكتور فاروق الباز مدير معهد أبحاث الفضاء في جامعة بوسطن: إن البحث العلمي جزء من الثقافة، بل هو ثقافة حياتية يومية والعلم يرفع مكانة الدول، ويفتح الباب للجيل الشاب الذي يتعلم بمختلف اللغات، من أجل الجمع بين العلم والمعرفة والثقافة، والإعلام وسيلة لرقي الناس والفكر والحياة، ولابد أن يكون الإعلام مثقفاً علمياً، لأنه عنصر مهم في الإيجابية والمعرفة، والدول تكون قوية بعلمها وإعلامها وثقافتها.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش