الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

العين الكباريتي: الاستقلال يعني العمل والإنتاج والتحفيز

تم نشره في الخميس 24 أيار / مايو 2018. 12:00 صباحاً

  عمان - الدستور
 أكد رئيس غرفة تجارة الاردن العين نائل الكباريتي ان الاستقلال يعني الانتاج والتحفيز ومضاعفة الجهد والعمل والاعتماد على الذات لمواصلة مسيرة  الانجاز والبناء والوصول لتنمية شاملة ومستدامة.

  وقال العين الكباريتي في بيان اصدره بمناسبة عيد استقلال المملكة الذي يصادف يوم غدٍ الجمعة ان الاردن ومنذ الاستقلال المجيد كان حالة فريدة بالمنطقة لجهة البناء والتطور والإنجاز متجاوزاً التحديات والضغوط التي اعترضت مسيرته بفعل تضحيات قيادته الهاشمية الحكيمة وابنائه المخلصين.
 وقال «رغم الظروف الاقتصادية الصعبة التي يمر بها الأردن بفعل توترات المنطقة السياسية والاقتصادية، استطاع خلال العام الماضي 2017 تحقيق بعض المؤشرات الاقتصادية الإيجابية، ومنها ارتفاع الناتج المحلي الإجمالي بأسعار السوق الجارية الى  449ر28 مليار دينار مقابل 449ر27 مليار دينار خلال عام 2016 بنسبة زيادة 7ر3%.
  ولفت الى مؤشرات اخرى تمثلت ببلوغ إجمالي حجم التجارة الخارجية السلعية للمملكة خلال العام الماضي بما فيها الصادرات الوطنية والسلع المعاد تصديرها والمستوردات السلعية نحو 792ر19 مليار دينار مقارنة مع  080ر19 مليار دينار لعام 2016.
 واشار العين الكباريتي ايضا الى ارتفاع قيمة الصادرات الوطنية العام الماضي 2017 إلى 474ر4 مليار دينار بزيادة نسبتها 8ر1% مقارنة بقيمة الصادرات الوطنية عام 2016 والبالغة 397ر4 مليار دينار.
  وقال ان الاردن يشكل اليوم حالة فريدة بالمنطقة نظرا لما يتمتع به من امن واستقرار، وبنية تحتية حديثة ومتكاملة، وقوة عاملة متعلمة ومدربة عالية المهنية، وقطاع مصرفي متطور ومرن وشبكات اتصالات عالية التقنية ومناطق اقتصادية وصناعية ولدت قناعات لدى العديد من دول العالم  ان المملكة هي المقر الاول لإقامة الاستثمارات وتطوير الاعمال.
 وبين رئيس الغرفة ان الأردن ربما يكون الدولة العربية الوحيدة التي ترتبط بعدد كبير من اتفاقيات التجارة الحرة مع مختلف التكتلات الاقتصادية العالمية ومن أهمها اتفاقية منطقة التجارة الحرة العربية والاتفاقيات الموقعة مع دول الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة وكندا وتركيا وغيرها.
 واكد ان الأردن يتمتع بعلاقات دولية مميزة واتفاقيات تجارة حرة متعددة فيما يضمن  موقعة الجغرافي  للمشروعات والشركات التي تتخذ من المملكة مقرا لها إمكانية إلى اكثر من  مليار مستهلك حول العالم، بما في ذلك أوروبا والولايات المتحدة وآسيا بالاضافة الى فرصة المشاركة بمشروعات اعاد الاعمار بالمنطقة.
 وأكد العين الكباريتي الذي يرأس كذلك اتحاد الغرف العربية «أن الأردن يمتلك بنى تحتية متطورة من الخدمات الرئيسة، والمناطق الصناعية المؤهلة والمدن الصناعية والمناطق الحرة والخاصة وعلى رأسها منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة وإنشاء مناطق تنموية وهي مناطق جاذبة للاستثمار استطاع بالعديد من المحافظات للمساهمة باستقطاب الاستثمارات.
 وقال العين الكباريتي ان القطاع الخاص يقدر الرعاية التي يحظى بها من لدن صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبدالله الثاني والتي مكنته من الاسهام في نهضة وتطوير الاقتصاد الوطني وتلبية احتياجاته، وذلك باتساع دوره في النشاط الاقتصادي باعتباره المحرك الرئيس للتنمية والمولد الاكبر لفرص العمل والاستثمار والانفتاح.
 واكد ان غرفة تجارة الأردن التي تعد المظلة الأولى للقطاع التجاري استطاعت انجاز الكثير من الخطط التي وضعتها ضمن رؤية مجلس ادارتها لخدمة القطاع التجاري والمساهمة في النشاط الاقتصادي والتجاري والتوسع بالاستثمارات والأعمال وتوفير فرص العمل للأيدي العاملة الأردنية وجذب شركاء تجاريين جدد الى المملكة، وتابع ان الغرفة تبذل جهودا كبيرة وتقوم بدور فاعل لتعزيز مسيرة التنمية الاقتصادية والاجتماعية من خلال عقد اللقاءات والندوات واقامة الفعاليات والمنتديات الاقتصادية سواء داخل او خارج المملكة بالتعاون مع الجهات المعنية بهدف التعريف بالمناخ الاستثماري وفرص الاستثمار بالبلاد.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش