الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

هواتف ترمب تفتقر لميزات الحماية

تم نشره في الأربعاء 23 أيار / مايو 2018. 12:00 صباحاً

 جوي تاكوبينو – نيويورك بوست
جاء في تقرير أن هواتف الرئيس ترمب الخلوية ليست مجهزة ب «مميزات أمن معقدة»، وهذا يعني أنها تكون معرضة للقرصنة. 
إن الرئيس ترمب يستخدم هاتفين خلويين من نوع أيفون – أحدهما من أجل إجراء المكالمات والآخر للتواصل على شبكة تويتر – وكان رفض الجهود لجعلهما أكثر حماية لأنه كما إدعى أنه «أمر غير ملائم أبدا»، وفقا لما جاء عن صحيفة بوليتيكو مؤخرا.  
وكان المساعدون حاولوا إقناع ترمب بتغيير هواتفه الخلوية – وهذه العملية كان يقوم بها الرئيس أوباما كل 30 يوما – إلا أن الرئيس قد رفض ذلك، كما قالت الصحيفة. 
وأضافت صحيفة بوليتيكو أن هاتف الرئيس الذي يستخدمه للتواصل على موقع تويتر لم يتم استبداله منذ أكثر من 5 أشهر، في الوقت نفسه من غير الواضح منذ متى وهو يستخدم الهاتف المستخدم لإجراء المكالمات.
في الرد على ذلك، كان مسؤول في البيت الأبيض قد أخبر الصحيفة أن هواتف المكالمات «تستبدل بشكل متواصل على نحو روتيني».  
على أي حال، يقول المسؤول إن الهاتف المستخدم للتواصل على موقع تويتر «لا يتستلزم تغييره بشكل منتظم».
وهناك ايضا مشاكل ظهرت على كل من الكاميرا والميكروفون على هاتف السيد ترمب الذي يستخدمه لإجراء المكالمات – ما يجعله عرضة للإختراق.
وفي رد على الاتهامات بأن تلك الأجهزة ميالة لأن يتم اختراقها كان أحد مسؤولو البيت الأبيض قد أخبر الصحيفة أن الهاتف كان «أكثر حماية من أي جهاز في عهد أوباما» وذلك بسبب التطور التكنولوجي.
لقد خاض الرئيس ترمب أهم جزء من حملته الانتخابية الرئاسية لعام 2016 بالتأكيد على أن استخدام المرشحة الانتخابية في ذلك الوقت هيلاري كلنتون خدمة خاصة كوزيرة للخارجية جعلها عرضة للاختراق وبذلك فهي غير مناسبة لأن تخدم في البيت الأبيض.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش