الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تجمع الهيئات المقدسية : مسيرة العودة مسؤولية الجميع

تم نشره في الأربعاء 16 أيار / مايو 2018. 12:00 صباحاً


 ] عمان-الدستور-كمال زكارنة
 اكد تجمع الهيئات المقدسية في الأردن ان مسيرة العودة مسؤولية وواجب وطني وديني وحضاري على كل فلسطيني وعربي مسلم ومسيحي ومواطن حر في العالم؛ لأنها تهدف إلى اعادة الحقوق المسلوبة للشعب العربي الفلسطيني الذي شرده الاحتلال الصهيوني في حرب 47-48 ولم تستطع كل القرارات الدولية وفي مقدمتها قرار 194 الذي صدر عن هيئة الأمم المتحدة بتاريخ 11/12/1948 والذي نص على حق الفلسطينيين في العودة والتعويض، وما تبعها من قرارات دولية أن تعيده إلى وطنه؛ لأن الولايات المتحدة الأمريكية أوقفت هذه القرارات باستعمالها حق الفيتو والتي أسفرت مؤخراً عن وجه أمريكا بقرار رئيسها دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيوني ونقل السفارة الأمريكية إليها في 14/5/2018 أي في ذكرى النكبة.
وقال التجمع في بيان صدر عنه ان الشعب العربي الفلسطيني لم يقبل أو يستسلم لهذه الأوضاع التي يعيش فيها مشرداً وبعيداً عن وطنه محروماً من حقوقه الأساسية وتخطاها واستطاع أن يبرز قوياً شامخاً مدافعاً عن حقوقه الوطنية بالكلمة والقصيدة والأغنية والقصة واللوحة الفنية.
إننا نمر في هذه الأيام في مرحلة من أخطر المراحل وهي تصفية القضية الفلسطينية؛ فاحتفالات العدو بمرور 70 عاماً على اقامة كيانه، ونقل سفارة أمركيا إلى القدس وزيادة وطأة الاستيطان والقمع والارهاب وفي ظل ظروف دولية صعبة لا تخدم القضية الفلسطينية، ولكن بالرغم من كل ذلك فإن ابناء الأمة العربية أظهروا من خلال مظاهراتهم تأييدهم المطلق لحقوق الشعب العربي الفلسطيني.
وقال التجمع في بيانه إن عدونا الصهيوني ليس في أحسن حالاته بعد هزائمه في 2006 و2012 و2014 واسقاط طائراته وصواريخه أمام الطائرات الورقية والمظاهرات المستمرة وعملية مسيرة اقتحام الحدود في غزة، وقد استنزفت قواه وأصبح الجيش الذي يخاف من طفل يحمل حجراً أو فتاة تنشد قصيدة أو شيخ يدعو الله أن ينصر أمته، بينما الشعب العربي الفلسطيني يزداد صلابة وقوة وابتداعاً لقوى جديدة مصمماً على الاستمرار حتى يحرر وطنه.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش