الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

امسحها بهاللحية..!!

كامل النصيرات

الخميس 3 أيار / مايو 2018.
عدد المقالات: 602

أريد أن أتقدّم بشكر جزيل لمن قال أول مرة (امسحها بهاللحية..!! ) وذهبت الجملة على كل لسان ..!! فصاحب هذه العبارة بالتأكيد كان لديه (لحية) أنيقة تستحق أن يُمسح فيها ما يمُسح .. وإلا لما كان طلبه المسح بها ذا قيمة ..!! أما لماذا أشكره ..فلأنه أوجد (اختراعاً) عجزت عنه كل اختراعات البشرية ..!!
ألم تقم اسرائيل بإهانتنا مليون مرّة عياناً بياناً وجهاراً نهاراً .. ومسحناها في اللحية مليون مرّة ولا كأنه حدث شيء ...؟! ألم يسقط لنا مئات الآلاف من الشهداء ..ولم نستطع أن نمسح دمهم عن وجناتهم ..بينما بكل بساطة استطعنا أن نمسحها في اللحية ..؟! ألم يمسحوا فينا الأرض طولاً بعرضٍ حتى صرنا خبراء في الشطف والكنس بين الأمم ..ومسحنا مسحهم بنا الأرض باللحية ..؟!
المسح باللحية ..اختراع عربي ..سرقه الأقوياء منا ..ولم يسجلوه باسمهم؛ بل بقي باسمنا؛ لأنه لا يُطبّق إلا على أمّة كأمتنا.
لستُ ضد المسح في اللحية ..فقد يكون مَخرجاً أخلاقيّا لموقف ما ..ولكني بالتأكيد ضد أن تتحول أمّة بأكملها إلى حالة انتظار دائم لمن يأتيها ويقول لها : خلص امسحيها بهاللحية ..!! لأننا كل مرّة نقبل بأن نمسحها في اللحية ..ولكنهم يضحكون علينا في كل مرّة أيضاً ولم يجعلونا نمسح في لحيتهم ..ولم نَرَ لهم لحية من الأصل ..!! لذا فإنني أطالب كل الذين وافقنا على أن نمسحها في اللحية أن يجعلونا نمارس حقنا في المسح؛ لأن لنا في ذمتهم عشرات الملايين من المسح ..ونحن أمة عاطلة عن العمل وبحاجة إلى فعل المسح باللحية بهذا الوقت بالذات بلكي تنشطنا ونحن نمسح وفعلنا أشياء أخرى تتعدّى فعل المسح ..!!

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش