الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الأردن الثاني عربيا في «التعليم العالي» والخامس في الاقتصاد وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات

تم نشره في الاثنين 23 نيسان / أبريل 2018. 12:00 صباحاً

 عمان - احتل الاردن المرتبة 62 من بين 131 دولة في تقرير مؤشر المعرفة العالمي للعام 2017 كأفضل دولة عربية خارج نطاق دول الخليج العربي.
كما جاء الاردن، بحسب نتائج التقرير الذي اطلقه المكتب الاقليمي لبرنامج الامم المتحدة الانمائي ضمن ملتقى المعرفة في عمان امس الأحد ورعاه وزير التربية والتعليم الدكتور عمر الرزاز، في المرتبة 34 في التعليم العالي من بين 131 دولة، حيث تخطى المعدل العالمي واحتل المرتبة الثانية عربيا.
وخلصت نتائج التقرير، الذي اطلقه برنامج الأمم المتحدة الانمائي بالشراكة مع مؤسسة محمد بن راشد ال مكتوم للمعرفة، الى ان اداء الاردن كان جيدا على مستوى الاقتصاد وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، بعد ان تخطى المعدل العالمي بهذا المجال واحتل المرتبة الخامسة عربيا في كلا القطاعين.
ويشتمل مؤشر المعرفة العالمي، الذي يُعدّ الوحيد الذي يقيس المعرفة على مستوى العالم، على 7 مؤشرات رئيسية تغطي قطاعات التعليم قبل الجامعي والتعليم التقني والتدريب المهني والتعليم العالي والبحث والتطوير والابتكار والاقتصاد، وتكنولوجيا المعلومات والاتصال، اضافة الى البيئات التمكينية الحاضنة لتلك القطاعات.
 كما يرصد التقرير حال المعرفة لدول العالم بما فيها الدول العربية ويقدم تشخيصًا ووصفًا نوعيًا ودقيقًا لمساعدة المسؤولين على تقييم الأداء وتطوير الخطط التنموية لبناء مجتمعات معرفية قادرة على مواجهة التحديات وذلك للمساهمة في تنمية شاملة ومستدامة.
واكد وزير التربية والتعليم الدكتور  الرزاز، أن النتائج التي حققها الأردن، تعكس حرص المملكة على المثابرة بجد نحو تبوء مواقع متقدمة في كافة مكونات المؤشر وبخاصة تلك المتعلقة بالتعليم.
وقال إن وزارة التربية والتعليم تسعى بالتعاون مع كل الشركاء والجهات ذات العلاقة إلى تطوير العلمية التعليمية بجميع حلقاتها بدءا من الطالب وانتقال إلى المعلم مرورا بالمدرسة، انطلاقا من الايام التام بأن القوة البشرية المدربة والمؤهلة هي الثروة الحقيقية للدول وان الأردن لديه تركيبة سكانية شابة يفوق عنصر الشباب فيها 70 بالمئة، فيما يجلس 50 بالمئة من منها على مقاعد الدراسة سواء في المدارس أو الجامعات أو يتلقون التدريب المهني والتقني.
وأوضح إن الأردن وفي ظل ما حققه من مراتب متقدمة في التعليم الجامعي، يسعى نحو تطوير التعليم المدرسي وصولا إلى مستويات متقدمة عربيا وعالميا.
ولفت الدكتور الرزاز إلى أن الاهتمام بالتعليم المهني والتقني هو محل أنظار الحكومة وسياسات الوزارة وفي أولويات توجهات الدولة الأردنية ضمن رؤية ملكية تركز على توظيف الطاقات الشبابية المدربة والمؤهلة في التنمية الاقتصادية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش