الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تحرُّك فلسطيني لتوفير حماية دولية للشعب

تم نشره في السبت 21 نيسان / أبريل 2018. 10:41 مـساءً

 فلسطين المحتلة - أعلن امين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير صائب عريقات أمس السبت ان الرئيس محمود عباس طلب من ممثل السلطة الفلسطينية في الامم المتحدة رياض منصور التوجه لدى المنظمة الدولية ومجلس الامن للمطالبة بتوفير حماية للشعب الفلسطيني بعد احداث قطاع غزة الاخيرة.
وقال عريقات في مؤتمر صحافي عقده في مكتبه ان عباس «طلب من ممثلنا في الامم المتحدة رياض منصور بالتوجه الى الامم المتحدة لطلب الحماية الدولية للشعب الفلسطيني» في معرض الاشارة الى احداث قطاع غزة. واضاف عريقات «لا يمكن ان نتصور اجراء تحقيق نزيه في تلك الاحداث من قبل اسرائيل».
واضاف عريقات «منذ قيام اسرائيل ارتكبت 70 مذبحة ومجزرة، ودمرت 500 قرية فلسطينية، واعتقل 800 الف فلسطيني منهم 6500 معتقلين اليوم». ولوحت السلطة الفلسطينية اكثر من مرة بنيتها التوجه الى محكمة الجنايات الدولية لملاحقة اسرائيل على ما وصفته ب» جرائم» ضد الفلسطينيين. وقال عريقات ان «السلطة الفلسطينية عرضت بالفعل ثلاث قضايا على المحكمة، منذ الشهر الماضي» مضيفا «نحن الان بصدد تفعيل هذه القضايا الثلاث».
كما وجه المنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط، نيقولاي ملادينوف، انتقادات لاذعة إلى الجيش الإسرائيلي بعد استشهاد طفل فلسطيني برصاص جندي إسرائيلي في قطاع غزة. وكتب ملادينوف «إطلاق النار على الأطفال أمر مخز.. كيف يساعد عملية السلام قتل طفل في غزة؟». وكانت وزارة الصحة الفلسطينية أفادت بأن الطفل محمد إبراهيم أيوب (15 عاما) استشهد برصاص جنود الاحتلال، وذلك في الجمعة الرابعة لـ»مسيرة العودة» في غزة.
إلى ذلك، واصلت طواقم الإطفاء الإسرائيلية صباح أمس محاولات السيطرة على حريق كبير شب في منطقة «كيسوفيم» القريبة من حدود قطاع غزة، بسبب طائرة ورقية محملة بمواد مشتعلة.
وقالت مصادر إسرائيلية إن فلسطينيين من قطاع غزة أطلقوا طائرة ورقية تحمل مواد مشتعلة مما تسبب باندلاع حريق عند الساعة 8:30 من مساء الجمعة، وعلى إثر ذلك هرعت العديد من طواقم الإطفاء التي ما زالت تعمل على اخماد النيران، دون أن تتمكن من السيطرة عليها حتى ساعات ظهر أمس. وتسببت الطائرات الورقية التي أطلقها الفلسطينيون في اندلاع العديد من الحرائق خاصة في الحقول المجاورة لقطاع غزة، ملحقة خسائر مادية كبيرة بالجانب الإسرائيلي.
من جانبه، لوح وزير الاستخبارات والمواصلات يسرائيل كاتس باستئناف الاغتيالات ضد قيادة حركة حماس في قطاع غزة. وقال كاتس «يجب أن تعرف حماس أن أي هجوم على قادة الجيش الإسرائيلي على حدود غزة، سيؤدي فورا إلى تجديد عمليات القتل المستهدفة لقيادة حماس».
إلى ذلك، اغتال مجهولون الأكاديمي الفلسطيني، المحاضر الجامعي، فادي محمد البطش، أثناء توجهه لأداء صلاة الفجر في المسجد القريب من منزله في مدينة جومباك شمال العاصمة الماليزية كوالالمبور.
والدكتور فادي البطش الحاصل على جائزة أفضل باحث عربي في منحة الخزانة الماليزية، اغتيل بالقرب من منزله في العاصمة الماليزية، كولالمبور، عندما خرج فجرا إلى الصلاة في المسجد، إذ أطلق شخصان على دراجة نارية الرصاص عليه مما أدى الى سقوطه صريعا على الفور.
وقال قائد الشرطة الماليزية في مدينة جومباك، مازلان لازيم، أمس السبت، إن: «شخصين يستقلان دراجة نارية أطلقا أكثر من 14 رصاصة على البطش عند الساعة السادسة صباح السبت، وأصابت إحدى الرصاصات رأسه بشكل مباشر، فيما أصيب جسده بوابل من النيران، ما أدى إلى وفاته على الفور».
من جهته اتهم القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خالد البطش الموساد الإسرائيلي باغتيال الباحث الفلسطيني، مطالبا السلطات الماليزية بإجراء تحقيق عاجل لكشف المتورطين قبل تمكنهم من الفرار.
وأعلنت حركة حماس أن العالم الفلسطيني يعد أحد أفرادها. وقالت الحركة في بيان نشرته على حسابها عبر موقع «تويتر»: «تنعى حركة حماس ابنا من أبنائها، وفارسا من فرسانها، وعالما من علماء فلسطين، ابن جباليا المجاهدة، الشهيد الدكتور المهندس فادي محمد البطش». ومضت حماس: «تميز الشهيد فادي البطش رحمه الله بتفوقه وإبداعه العلمي، وله في هذا المجال إسهامات مهمة ومشاركات في مؤتمرات دولية في مجال الطاقة».
في موضوع آخر، امتنعت وزارة الخارجية الأميركية عن استخدام مصطلح «الأراضي المحتلة» (الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967) في تقريرها السنوي عن حقوق الإنسان في أنحاء العالم. كما اعتبرت التقارير عن خرق سلطات الاحتلال لحقوق الإنسان الفلسطيني بمثابة «ادعاءات» و»تهم»، خلافا لتقارير سابقة. وكان قد نشر التقرير الجمعة، وخلافا للتقارير السابقة، فإن الفصل الذي يتناول إسرائيل والسلطة الفلسطينية أطلق عليه «إسرائيل، هضبة الجولان، الضفة الغربية وقطاع غزة». «وكالات».

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش