الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«الدستور» تتجول في جنبات متحف الشارقة للفنون

تم نشره في السبت 21 نيسان / أبريل 2018. 12:00 صباحاً

 الدستور-خالد سامح
تتعدد المعالم الثقافية في امارة الشارقة في دولة الامارات العربية المتحدة، والتي باتت تعتبر بحق إحدى أهم حواضر الثقافة العربية والعالمية، فعشرات الفعاليات الابداعية والثقافية والفكرية تعقد فيها على مدار العام، ومنها معرض الكتاب الدولي السنوي وأيام الشارقة المسرحية وبينالي الشارقة وأيام التراث وملتقى الخط الذي دعيت الدستور لمواكبته والمشاركة بفعالياته الى جانب أهم المؤسسات الاعلامية في العالم العربي، لاسيما وأن خمسة خطاطين أردنيين شاركوا فيه بأعمال إبداعية كلاسيكية وحداثية.

متحف الشارقة للفنون
افتتح هذا الصرح الفني في نيسان، عام 1997 ليصبح أكبر قاعة عرض تحتوي على معروضات فنية مؤقتة ومجموعات فنية دائمة في منطقة الخليج. يأخذك هذا المتحف في رحلة عبر تاريخ المنطقة من خلال أعمال الفنانين والمستشرقين في القرنين الثامن عشر والتاسع عشر، وفيه تتعرف على الطبيعة والمدينة من خلال الصور واللوحات الزيتية والمائية والإكريليكية في بانوراما راقية من إبداعات الفنانين المحليين والعالميين المعروفين، وهي معروضة في عدة صالات في المتحف.
ويتكون المتحف من ثلاثة طوابق وفيه أروقة متخصصة بالفنون الإبداعية المعاصرة، ويسلط الضوء على معروضات ومقتنيات دائمة تزيد على 300 عمل فني، ومنها معروضات الجرافيك التي تصور مجموعة مذهلة من الأساليب التعبيرية والمفاهيم والمدارس الفنية التي عمل وفقها فنانون من الوطن العربي وصوروها على أشكال تعبيرية مختلفة. وفي ظل العديد من المعارض الفنية المتميزة التي تقام على مدار العام، يعد متحف الشارقة للفنون وجهة لابد من زيارتها لعشاق الفن من جميع أنحاء العالم.
ويضم المتحف مكتبة الفنون التشكيلية المتفردة التي تضم أكثر من 4 آلاف عنوان باللغة العربية والإنجليزية وبعض اللغات الأخرى، وعددا كبيرا من المواد السمعية والبصرية، وبوسع الزائر الاستعانة بالإنترنت، حيث توجد قاعة للمطالعة وركن للأطفال وآخر للبحث.
مجموعة مقتنيات المتحف الدائمة
تعرض في الجناح الرابع في الطابق الأول لمتحف الشارقة للفنون مجموعة آسرة من الفن العربي والمحلي الحديث والمعاصر. وهذه المجموعة مكونة من لوحات مائية وأخرى زيتية، ومنحوتات  تعود لبعض أهم فناني الوطن العربي، ومن ضمنهم: عبدالقادر الريس، لؤي كيالي، بشير سنوار، فائق حسن، محمد يوسف، إسماعيل فتاح ترك، ومن أبرز مقتنايته مجموعة لوحات للفنان العراقي جميل حمودي وهو من رواد الفن العراقي الحديث، مجموعة لوحات للفنان الفلسطيني سليمان منصور تدور حول القضية الفلسطينية والأراضي المحتلة، لوحات بتقنية الطباعة للفنانة الكويتية ثريا البقصمي بعنوان «من وحي فيلكا «، أعمال فنية لبعض من أهم لفنانين الإمارات مثل عبدالقادر الريس، نجاة مكي، محمد عبدالله بولحية، محمد القصاب وعبيد سرور ويستضيف - مبنى المتحف معارض محلية وعالمية، وفعاليات ثقافية، وورش فنية تعليمية تقام على مدار العام.
فنانون أردنيون في المتحف

ومن ضمن فعاليات «ملتقى الخط» الثامن، أفتتح في متحف الفنون بالشارقة مجموعة معارض فردية لعدد من أبرز الفنانين المشاركين في الملتقى ومنهم الفنان الأردني حيان المعاني، الذي قدم صياغات حداثية للحرف العربي بروح معاصرة، وقد نظم ملتقى الخط في عدد من المواقع منها ساحة الخط بقلب الشارقة والجامعة القاسمية وواجهة المجاز بالاضافة الى متحف الفنون.
 وفي القاعة الرئيسية للمتحف يقام حاليا معرض استعادي لفنانة النحت الأردنية منى السعودي وقد جالت «الدستور» فيه، ويضم مجموعة من أعمالها التعبيرية نُفذت بالحجر الأردني والخشب والرخام وغيرها من المواد، والفنانة منى السعودي تعيش حاليا بين الاردن ولبنان وقد حازت على عدد من الجوائز العربية والعالمية الرفيعة، وتزين إحدى منحوتاتها الضخمة بوابة معهد العالم العربي في باريس، وتقتني أعمالها كبريات المتاحف العربية والعالمية.
 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش