الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

موسم الجبنة البيضاء.. على موائد الأردنيين

تم نشره في الأحد 15 نيسان / أبريل 2018. 12:00 صباحاً

 الدستور - آية قمق
مع فصل الربيع يبدأ موسم الجبنة بكافة أنواعها، وهذه المادة الغذائية الابرز على موائد الاردنيين.
بالطبع هناك جهات عدة تصنع المادة وتبيعها، ويبقى الفيصل، معايير الجودة والصحة والمنتج الذي لم تطاله يد الغش.
للوقوف اكثر على تصنيع هذه المادة الغذائية، واسعارها ومدى جودتها ..التقرير التالي.
«الدستور» تحدثت اولا مع زياد أبو ركبة صاحب معمل ألبان وأجبان وقال : « يبدأ موسم الجبنة من تاريخ 1 آذار إلى نهاية شهر نيسان، وبعدها تتوقف، وتأتي في هذا الوقت تحديداً بسبب أن الجو ربيع وفيه برودة طقس معتدلة، بعدها يصعب تصنيع الجبن».
وأضاف الجبنة المنتشرة هي نابلسية، وأفضل أنواع الجبن للتخزين المصنوع من حليب غنم أبيض مع حليب غنم أصفر أي غنم مع ماعز، عند شرائها أقل شيء يجب أن تنقع بالملح مدة يومين وكلما كانت بالملح مدة أطول كانت أفضل، أيضاً الجبنة الرقيقة هي الجيدة والأفضل للتخزين، حاجيات للناس للجبنة بهذا الموسم موسم التخزين لشهر رمضان المبارك ولباقي السنة».
نصائح
ونصح أبو ركبة قائلاً : « أنصح ربات البيوت بشراء الجبنة الناشفة وأن يقوموا بغليها منزليا، وطريقة الغلي بعد نقع الجبنة يومين أو أكثر بالملح من ثم توضع على شاش حتى تجف، نقوم بوضعها بالثلاجة، و يجب أن تضعها في كيس بعد سحب الهواء منه».
وبين أن هناك باعة يبيعون الجبنة على الطرقات وبالأسواق، وممكن أن يكون ثمنها أقل بمبلغ بسيط جداً، لكن أنصح الناس بالتأكد من صحة وسلامة هذه الجبنة، عندما تكون مكشوفة وعلى الطرقات فهي أكثر عرضة لحمل البكتيريا من الجو، أيضاً فهي لا تخضع لرقابة صحية، وهناك سيدات بيوت يعملن الجبنة في البيت بطرق صحيحة ونظيفة».
تحذير
وحذر أبو ركبة المستهلكين بالقول « إذا لم يتم غلي الجبنة بالطرق الصحيحة والسليمة يمكن أن يتعرض الناس لأمراض مثل الحمى المالطية؛ فجبنة الغنم إذا تعرضت للبسترة كثيراً لا تصلح لذا يجب أن تصنع بالطرق التقليدية المعروفة، وفيما يخص الحليب يجب أن تكون درجة حرارته 32 درجة وبعدها توضع عليه «روبة» الغنم، مؤكدا ان الذي يقتل الحمى المالطية غلي الجبنة وتبدأ درجة الغليان من 70 فأكثر».
من جانبه قال رئيس جمعية الكرك التعاونية لتربية المواشي زعل الكواليت: « الجبنة تختلف أسعارها حسب نوع الحليب المصنعة منه، هل تم بسترة الحليب أم لا، نسبة الرطوبة في الجبنة، لذلك تتفاوت كمية الحليب المستهلكة لتحصيل كيلوغرام واحد من الجبنة تتفاوت بين أقل او اكثر من 2.7 كيلوغرام جبنة بقليل، إذا تم بسترة الحليب بالشكل الصحيح، أما الطريقة التقليدية التي يقوم بها الجبان بالبادية من 2.7 إلى 3 كيلوغرامات حليب يعطي كيلوغراما واحد من الجبنة، ويكون سعره  من 3 دنانير إلى 8 دنانير ونصف الدينار حسب جودتها ونظافتها.
ولتمييز طرق الغش ومنها خلط البودرة واستخدام مواد حابسة للمصل حتى تعطي كمية كبيرة وبالتالي هذه الأنواع من الجبنة سريعة التلف وغير صحية، وفي في حال استخدام الطرق الصحيحة يستخدم حليب الأغنام الصافي المبستر، ثم كبس الجبنة لفترة أطول حتى تتخلص من المصل بشكل كامل، ثم تمليحها وتجفيفها وبعد ذلك غلي الجبنة بالتالي كيلو الجبنة يحتاج 7 كيلوات كي نحصل عليه، مشيرا الى ان الجبنة السيئة تبدو من رائحتها وملمسها مثل الصابون ( لزجة ) «.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: الدكتور حسين العموش