الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بدلة و30 كرافتة

طلعت شناعة

الأحد 15 نيسان / أبريل 2018.
عدد المقالات: 1895

عادة ما أخسر أصدقائي عندما أرتدي بدلة. طبعا في المناسبات. وتصير نظراتهم إليّ نظرات « غريبة»، و»مُريبة»، وفي أحسن الاحوال تجد من «يتمسخر» عليك  قائلا: مش إنت فلان والا انا غلطان.
أو تسمع عبارة مثل «المرحوم» كان نظيفاً،. للدلالة على جودة البدلة وحُسن انتقائها من «البالة». أو تجد شخصا «يتخوّث» عليك قائلا «والله ما عرفتك». الى غير ذلك من العبارات والمصطلحات العجيبة.
وأذكر قبل سنوات، كانت لديّ «بدلة محترمة». وحظيت رغم كونها وحيدة بإعجاب كثيرين من الرجال والنساء على حدّ سواء؛ وهذا أمر نادر في علم الكائنات. وتصادف ان امتدح صديق تلك البدلة. ففاجأني في اليوم التالي بـ   «ربطة عنق» ، وأنا أُفضّل تسميتها «كرافتة»  أو «غرافة»، حتى لا ندخل في «موّال الربطة والعنُق» و»الخطايا» التي عادة ما تكون في « الرقبة»، وما أكثر خطايانا.
وتكرر الامر من عدة أصدقاء، حتى اكتشفتُ أن عندي ( 20) كرافتّة لبدلتي «الوحيدة»  و»اليتيمة» . وكلما كان يأتيني صديق بـ  ربطة، يقول  «شفتلك غرافة مناسبة لبدلتك». وهو يريد أن يُشعرني باهتمامه ومودته، لدرجة أنه تذكرني في سفره، وغلّب حاله، واشترى «الكرافتة».
في بداية الموضوع، كنتُ سعيدا لكوني أستطيع ان أُبدّل  كل يوم «الكرافتة»، بحيث أبدو متجددا وأنيقا؛ لكنني ومع كثرة «الكرافتّات»، لاحظتُ أن البدلة بهتت وتغير لونها، وأكيد تقلّصت بفعل «نموّي» وزيادة «حجمي؛ ما استدعى أن أجلب لها أُختا «تونّسها» في وحدتها، وانتظرتُ كائنا محترما يشعر بشعوري ويتبرع بشراء بدلة تنهي «عُزلة» بدلتي اليتيمة، لكن أحدا لم يفعل. واقترح أحدهم ان أقوم بصبغها وتغيير لونها عند «الدراي كلين». وتوسّط لي ـ مشكورا ـ، لكي لا يغلّي عليّ صاحب المحل. وفعلا، أقدمتُ على فعلتي وصارت لديّ بدلة مختلفة، ظنها الناس جديدة؛ فصار أصدقائي كلما رأوني مشخّصا فيها، يكررون العبارات السابقة. وأخذ كل واحد منهم يحضر لي ربطة عنق مناسبة للون البدلة. واكتشفتُ أن عندي بدلة وحيدة  و 30 كرافتة.
اعتقد ان هذا ما تفعله امريكا في دول العالم، «يتغير الحُكّام» وتبقى «السياسة» واحدة.
وكلكم فهم!!.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش