الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

معان: إيقاف المعونة الشهرية عن أسر فقيرة... دون معرفة الأسباب

تم نشره في الأربعاء 11 نيسان / أبريل 2018. 12:00 صباحاً

 معان -الدستور-قاسم الخطيب
بالرغم من التعاون الكبير للمسؤولين مع وسائل الاعلام يبقى في الجانب الاخر قيام بعض موظفي المؤسسات والدوائر الرسمية بحجب المعلومات، ويماطلون في التعامل مع الملاحظات والأسئلة التي تتعلق بعمل مؤسساتهم.
«الدستور» ولدى تواصلها مع صندوق المعونة الوطنية للاستفسار عن اسباب ايقاف المعونة لأسر فقيرة في معان كانت الاجابة على لسان احد موظفي الصندوق بأن المعلومات المتعلقة بعدد الحالات وسبب الايقاف يستدعي تقديم طلب للحصول على المعلومات والانتظار الى حين النظر بالطلب للإفراج عن تلك المعلومات، علما ان المعلومات المماثلة لباقي المناطق منشورة في مختلف وسائل الاعلام ولم يحتج الحصول عليها الى كل ذلك الوقت.
وقد شكا مواطنون مستفيدون من صندوق المعونة الوطنية في محافظة معان وباديتها من ايقاف المعونة الشهرية المخصصة لهم منذ فترة طويلة من الزمن والتي منحت لهم حسب الدراسات والشروط التي نصت عليها تعليمات الصندوق.
وأشارت العائلات  التي راجعت مكتب «الدستور» ان عددا كبيرا منهم تم ايقاف المعونة عنهم بشكل مفاجئ ودون سابق انذار مما جعلهم يعيشون ظروفا قاسية تخيم عليها الفقر والمرض والحرمان.
وأضافت احدى العائلات التي فضلت عدم ذكر اسمها وهي موجودة لدى «الدستور»  ان قرارا مفاجئا اتخذته ادارة الصندوق باقتطاع 130 دينارا من المعونة المخصصة لهم شهريا والبالغة 200 دينار دون معرفة الاسباب.
وأكدت العائلة المكونة من 6 افراد والتي كانت «الدستور» قد نشرت عنها في فترة سابقة تقريرا على صفحاتها في الحالات الانسانية تحت عنوان اسرة في معان غول الجوع ينهش امعاءها .
وأشارت الاسرة التي لا حول ولا قوة لها  والتي تقطن بمنزل اجرته 100 دينار بالإضافة الى فواتير الماء والكهرباء والتي تزيد عن 40 دينارا ، لم يبق من المعونة التي كانوا يتقاضونها إلا 60 دينارا، ويتساءلون هل هي للمأكل والملبس وتكاليف الدراسة والتدفئة والعلاج ام ماذا؟!
وبعد ان تم ايقافها كيف يمكن لهذه العائلة ان تستمر في العيش في ظل هذه الظروف  الاقتصادية الصعبة التي تلقي بظلالها على الاسرة، مبينةً ان ايقاف المعونة تتم خلال ثوان من خلال اجهزة الحاسوب وإرجاعها يحتاج الى عدة شهور رغم توافر كل الوثائق المطلوبة ، ولكن لا ندري كيف تسير الامور في ادارة الصندوق.
وقال احد المستفيدين الذين تم ايقاف المعونة عنهم والحاصل على تقارير طبية تعطيه نسبة عجز 80 بالمئة وغير القادر على العمل أن ادارة الصندوق لم تأخذ بمخرجات الدراسات الحكومية والتي بينت ان محافظة معان تحتل المركز الاول بين محافظات الوطن في ارتفاع حجم البطالة والثاني في اتساع رقعة الفقر.
وأضاف أن هذه القرارات ستفاقم من حجم المشاكل الاجتماعية الناتجة عن الجوع والفقر التي تعيشها معظم الاسر في هذه المحافظة وباديتها.
عدد كبير من الأسر في محافظة معان وباديتها تم ايقاف المعونة عنها والأخرى تم اقتطاع 70 بالمئة منها.
وناشدت هذه الاسر المسؤولين في مختلف مواقع المسؤولية اعادة النظر بهذه القرارات التي حكمت عليهم بالطرد من منازلهم الى الشوارع.
وتشير ارقام صندوق المعونة الوطنية الى أن حوالي 200 الف مواطن يتلقون معونات متكررة من الصندوق يشكلون ما نسبته 28 بالمئة من الفقراء في المملكة البالغ عددهم نحو 800 الف مواطن وذلك بحسب دراسة الفقر لعام 2010 التي أصدرتها دائرة الإحصاءات العامة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش