الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

"المحطة" بلدة تعاني من نقص الخدمات في محافظة معان

تم نشره في الاثنين 2 نيسان / أبريل 2018. 02:09 مـساءً

معان - الدستور- قاسم الخطيب 

 

طالب سكان منطقة المحطة في مدينة معان الجهات المعنية انشاء مركز صحي اولي في بلدتهم مراعاة للظروف القاسية التي يعشها سكان المنطقة والتي تبعد عن اقرب مركز صحي في معان ما يزيد عن 8 كيلو ميترات  لوضع حد لمعاناة كبار السن والنساء والأطفال الذين يقضون ساعات طويلة في الانتظار في الظروف الجوية المختلفة لعدم توافر واسطة نقل لنقلهم الى مدينة معان للحصول على الخدمات العلاجية التي تفتقر لها منطقتهم.

 

ويعاني قرابة 600 شخص في بلدة "محطة معان"، من افتقار بلدتهم للخدمة الصحية رغم مطالباتهم المتكررة بتوفير مركز صحي اولي يعفيهم من صعوبة الانتقال لمراكز في المدينة في ظل غياب خدمة وسائل النقل العام التي تفتقر لها المنطقة في ظل عدم الاهتمام من قبل الجهات المعنية .

ويبدي سكان  المحطة استياءهم من غياب اهتمام وزارة الصحة عن بلدتهم ما يشكل لهم معاناة حقيقية، ويحملهم مشاق التنقل للحصول على الخدمة العلاجية، فضلا عن الكلف المالية لعدم قدرة البعض على دفعها  للانتقال لطلب العلاج الى المركز الصحية والمستشفيات في المدينة

 

وتتضاعف معاناة سكان المحطة في عدم توفر وسائط نقل من البلدة إلى معان مما  يقلق سكان البلدة،ويزيد من معاناتهم  مشيرين إلى أنه تم تخصيص حافلة عمومية لخدمة المنطقة، إلا أن مالك الحافلة غير خط سيرها إلى موقع آخر، دون ان تحرك هيئة تنظيم قطاع النقل البري ساكنا والغائبة عن قطاع النقل في معان لان معان في نظر القائمين على الهيئة ليست موجودة على برامجهم وخططهم

 

داعين الجهات المختصة وهيئة تنظيم قطاع النقل إلى ضرورة  إلزام هذه الحافلة بالعمل على هذا الخط وعدم الاخذ بالمبرارات التي يضعونها لتكون سبب لعدم الزامهم بالعمل على خط المحطة معان.

 

وتحدث احد سكان المنطقة  احمد نبيل صلاح عن معاناة المنطقة وسكانها  فيما يتعلق بالخدمات العلاجية وعدم توفر مركز صحي اولي يقدم الخدمات العلاجية لسكان المنطقة والذين معظمهم من المستفيدين من صندوق المعونة الوطنية .

 

 

 ويؤكد جميل ارتيمان العمامرة أن التجمعات السكانية في المحطة  تفتقر الى ابسط مقومات خدمات البنية التحتية والعلاجية والنقل والتعليم والتي تكررت المطالبة فيها من قبل سكان المنطقة الذين يعشون تحت خط الفقر المطقع إلا ان هذه النداءات والمطالبات لم تلقى اذن صاغية من قبل المسؤولين الذين لم يكلفوا نفسهم حتى بزيارة المنطقة والإطلاع على معاناة سكانها والاستماع لهم

 

وتحدث سكان المنطقة( للدستور )عن معاناتهم في مختلف القطاعات نتيجة عدم توفر الخدمات لهم متمنين من الدستور ايصال صوتهم ومطالبهم الى المسؤولين للتعامل معها وحلها لرفع المعاناة عنهم

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: الدكتور حسين العموش