الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مجلس محلي معان يحذر من المساس بحقوق العاملين في سكة حديد العقبة

تم نشره في الأربعاء 28 آذار / مارس 2018. 01:00 صباحاً

 معان-الدستور-قاسم الخطيب
أكد أعضاء المجلس المحلي للواء قصبة معان، اهمية مؤسسة سكة حديد العقبة ودورها التاريخي والاقتصادي في هذه المحافظة ،والتي تعتبر من أهم الروافد الاقتصادية فيها والتي عانت من سياسة التهميش لفترة طويلة من الزمن .
وقالوا خلال لقائهم برئيس وأعضاء نقابة العاملين بالسكك الحديدية أن التصريحات الحكومية التي أدلى بها مسؤولون في الاونة الاخيرة عن مستقبل هذه المؤسسة تحتاج الى دليل تأكيد على هذه القرارات التي تم الاعلان عنها بعد ان تم بيع أراضي هذه المؤسسة ومحطتها في منطقة العقبة الاقتصادية الى مرسى زايد أحد المشاريع الاستثمارية في منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، مؤكدين ان اي مساس بهذه المؤسسة وتاريخها  وحقوق العاملين فيها يعتبر مساسا بكرامة الأردنيين وتاريخهم مشيرين الى أهمية لقاء يجمع نقابة العاملين في السكك الحديدية وشركة تطوير العقبة والمسئولين في الحكومة مع العاملين في المؤسسة لتوضيح طبيعة هذه القرارات والضمانات الحكومية، موضحين أن هذه المؤسسة يعمل فيها نحو 750 موظفا، ومئات الشاحنات العاملة على النقل الداخلي للفوسفات من محطة عقبة حجاز معان إلى الميناء في العقبة، يواجهون مصيرا مجهولا بعد قرار تحويل المؤسسة إلى شركة وإلحاقها بمنطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، ووقف نقل الفوسفات بالقطار من عقبة حجاز معان واقتصار نقل الفوسفات من مناجم الشيدية والأبيض إلى الميناء مباشرة على شاحنات النقل الخارجي.
من جانبه اكد عضو مجلس محافظة معان عبد الرحيم ابو درويش ان هذه القرارات التي يتم اتخاذها من قبل الجهات المعنية دون اتخاذ اجراءات استباقية تراعي المصالح الوطنية  تخلق ازمات حقيقية .
وأشار ابو درويش الى أن تطمينات حكومية تلقتها النقابة والعاملين في المؤسسة تشير إلى وجود بدائل لاستمرارية عمل المؤسسة لافتا إلى أن عمليات نقل الفوسفات بالقطارات سوف تتوقف لمدة غير معروفة حيث سيتم عمل وصله سكك حديدية باتجاه الميناء البري المنوي اقامتة في معان ليتم بواسطتها نقل الحاويات من ميناء العقبة إلى معان بالقطارات،  في الوقت الذي ستقوم فيه الشاحنات بعمليات نقل الحاويات إلى عمان.
وطالب ابو درويش الحكومة بعدم المساس بهذه المؤسسة والتي يعمل فيها اكثر من 750 موظفا من ابناء المحافظة وباديتها والوطن بشكل عام ،بالإضافة الى قطاع هام ورئيس قطاع النقل الداخلي في مناجم الشيدية والذي يعتمد اعتمادا كليا على نقل الفوسفات من المناجم الى محطة عقبة حجاز لتفريغه بالقطارات لنقله الى ميناء العقبة وهذا القطاع هو الذي سيدفع ثمن هذه القرارات من الناحية العملية .
من جانبه اكد رئيس نقابة العاملين في السكك الحديدية ابراهيم ابو رخيه ان المؤسسة هي العمود الفقري للحراك الاقتصادي في محافظة معان والتي تعاني من ظروف اقتصادية صعبة في ظل الدراسات الحكومية ومخرجاتها كارتفاع حجم البطالة .
وأشار ابو رخيه إلى أن غالبية العاملين في المؤسسة  يؤكدون على مطالبهم بعدم الانتقاص من حقوقهم المكتسبة ، في ظل ما تشهده المؤسسة من قرارات حكومية و برامج إصلاحية لتكون جاهزة للتعامل مع المعطيات الواقعية للمشاريع المقامة في منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، في خدمة مشروع مسار السكك الحديدية المستقبلي للميناء الجديد والميناء البري في معان .
واكد ابو رخيه على أن نقابة العاملين ترفض رفضا قطعيا اي قرارات تمس بحقوق الموظفين والعاملين في هذه المؤسسة او اغلاقها لأنها جزء رئيس من الموروث التاريخي الاردني، مطالبا أبورخيه الحكومة بضرورة توضيح مصير هذه المؤسسة والعاملين فيه في  ظل القرارات والتي أوقفت العمل بالمؤسسة وأسطول نقلها اعتبارا من 1 نسيان المقبل.
وتشهد أروقة مؤسسة سكة حديد العقبة لقاءات ومشاورات بين العاملين ونقابتهم للبحث في اهم القرارات الحكومية ومصير مؤسستهم بعد هذه القرارات التي اثارت مخاوف لدى الجميع جراء ايقاف عمل المؤسسة بعد تسليم اراضي محطتها في العقبة الى مشروع مرسى زايد.
كما أثار قرار توقف عمليات النقل الداخلي استياء أصحاب ومالكي شركات النقل العاملة في معان، لافتين الى أنه وبعد توقف النقل الذي سيشل عمل الشاحنات ويؤدي إلى توقفها كاملا لعملهم الرئيس سيحمل شركاتهم اعباء مالية كبيرة نتيجة عدم التزام الغالبية العظمى بالإيفاء بأقساط الشاحنات الشهرية للمصارف المالية والتي يمكن ان تتسبب في دمار اسرهم.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش