الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الفيصلـي يتخطـى البقعــة بثلاثيــة وشبــاب العقبـة يفاجـىء الجزيــرة

تم نشره في الأحد 18 آذار / مارس 2018. 01:00 صباحاً

  عمان - الدستور
رفع الفيصلي رصيده النقطي إلى (35) نقطة، وذلك بعد الفوز الذي حققه على فريق البقعة بنتيجة (3-صفر) في اللقاء الذي جرى بينهما أمس على ستاد عمان الدولي بإطار منافسات الأسبوع (19) من عمر بطولة دوري المناصير للمحترفين بكرة القدم.
وبهذه النتيجة يتقدم الفيصلي إلى المركز الثالث، وذلك بعد أن تعرض الجزيرة للخسارة أمام مستضيفه شباب العقبة بنتيجة (2-3)، حيث ساهمت هذه النتيجة في تقدم العقبة إلى المركز الثامن برصيد (19) نقطة، في حين بقي رصيد الجزيرة متوقفا عند (34) نقطة.
 المباراة في سطور
النتيجة: فوز الفيصلي على البقعة (3-صفر).
الأهداف: سجل للفيصلي عامر علي خطأ في مرماه (27) ولوكاس (57) ويوسف أبو جلبوش (91).
مثل البقعة: فراس صالح، عامر علي، حمدي المصري، محمد أبو حشيش، علي محمد، أنس بلحوس، محمود وشاح (صهيب ذيابات)، محمد العملة، وسام أبو دعابس، معاذ مصلح، خالد الدردور.
مثل الفيصلي: يزيد أبو ليلى، أنس جبارات، ياسر الرواشدة، عدي زهران، سالم العجالين، خليل بني عطية، مهدي علامة، ألبان ميها (بلال قويدر)، يوسف الرواشدة (يوسف أبو جلبوش)، محمد عمر (محمود مرضي)، لوكاس.

هدف صديق
حاول الفيصلي فرض سيطرته على مجريات منذ البداية عبر كافة المحاور المتاحة فوق أرضية الملعب، حيث تولى مهمة قيادة العمليات الهجومية للفريق خليل بني عطية ومن أمامه تواجد مهدي علامة وألبان ميها، في الوقت الذي لعب فيه الثنائي يوسف الرواشدة ومحمد عمر خلف المهاجم لوكاس.
على الجانب الآخر حاول خط وسط البقعة أنس بلحوس ومحمود وشاح ووسام أبو دعابس ومحمد العملة ومعاذ مصلح عدم المغامرة في التقدم للمواقع الأمامية بهدف امتصاص الاندفاع الفيصلاوي المبكر، لكن ذلك لم يمنع البقعة من التقدم خلال عدة مشاهد، والتي شكلت نوعا من الخطورة على مرمى يزيد أبو ليلى.
أولى مشاهد الخطورة كانت من نصيب لوكاس الذي تسلم تمريرة محمد عمر ليتخلص من المدافع ويواجه حارس البقعة فراس صالح ليسدد كرة زاحفة متسرعة مرت بجوار القائم، في الوقت الذي أخطأ فيه معاذ مصلح استثمار عرضية المهاجم خالد الدردور بعد أن أخطأ في استقبال الكرة.
الدقيقة (27) حملت هدف التقدم للفيصلي عندما مرر عدي زهران كرة إلى يوسف الرواشدة الذي استدار ومرر بالعرض أمام بوابة المرمى لترتد كرته من صدر المدافع عامر علي وتتابع طريقها في المرمى.
البقعة من جانبه كاد أن يعدل النتيجة في وقت مبكر عن طريق خالد الدردور الذي خلص الكرة لنفسه من أمام ياسر الرواشدة ليسدد قوية بجوار المرمى.
ما تبقى من وقت على نهاية أحداث الشوط الأول لم يشهد أي جديد ليخرج الفيصلي متقدما بهدف.
 تعزيز
بدا الشوط الثاني بمحاولة بقعاوية كادت أن تحقق غاية التعديل عبر رأسية محمد العملة التي سيطر عليها الحارس أبو ليلى، لتنحصر بعدها الألعاب لعدة دقائق في وسط الملعب، حيث استمر ذلك حتى الدقيقة (57) التي شهدت هدف التعزيز للفيصلي عندما توغل يوسف الرواشدة من الميمنة ليمرر صوب لوكاس الذي هيأها لنفسه ويسدد بيسراه في المرمى.
بعد هذا الهدف حاول كلا الفريقين تعزيز قدرات فريقيهما عبر بعض التعديلات لكن ما أعقب هذه التعديلات لم يحدث التغيير المطلوب خاصة للاعبي البقعة الذين شاب أداءهم حالة من الارتباك خاصة حول حدود منطقة جزاء الفيصلي، في الوقت الذي تراجع فيه أداء الفيصلي من الناحية الفنية لتغيب بالتالي الخطورة الحقيقية أمام المرميين.
الدقائق المتبقية من عمر المباراة شهدت محاولة للفيصلي في تعزيز تقدمه عندما نجح يوسف الرواشدة من تمرير كرة عرضية نموذجية وصلت على رأس لوكاس لكن الأخير لم يتمكن من ترجمتها لتعود الكرة وتصل أمام الرواشدة من جديد ليسدد كرة مرت بجوار لتأتي بعد ذلك الدقيقة (91) التي شهدت الهدف الثالث للفيصلي عندما سدد لوكاس كرة قوية ردها فراس صالح أمام البديل يوسف أبو جلبوش الذي تابعها في المرمى لتنتهي المباراة بفوز الفيصلي بثلاثية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: الدكتور حسين العموش