الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

منظمة دولية تطالب بلدية الرمثا بمكافحة الكلاب الضالة

تم نشره في الأربعاء 14 آذار / مارس 2018. 01:00 صباحاً

 

] الرمثا – الدستور – محمد أبوطبنجة
طالبت منظمة «FOUR PAWS» الخيرية الدولية المعنية بحماية الحيوانات بلدية الرمثا للقيام بمكافحة الكلاب الضالة التي باتت تشكل خطرا على المواطنين في اللواء .
وتنتشر الكلاب في الرمثا على شكل مجاميع توجد بأماكن رمي النفايات، وتتحرك داخل الأحياء وتهاجم في الكثير من الأحيان الأطفال والنساء والكبار.
وطلبت المنظمة من البلدية مكافحتها بطريقة إنسانية من خلال تدريب متخصصين بذلك ورصد الكلاب والقبض عليها وتعقيمها واعداد فريق متخصص من أطباء بيطريين وتجهيز عيادات وبكبات وخيم لتنفيذ المهمة.
وقد تسببت كلاب ضالة هاجمت مواطنين في لواء الرمثا الى إصابة عشرات المواطنين منذ اكثر من سبع سنوات في مواقع مختلفة.
وحسب مسؤولين فإن الكلاب الضالة المتوحشة حولت حياة سكان المدينة إلى ذعر، ومنعت أسر أبناءها من الخروج من المنازل ليلا . وأعلن رئيس بلدية الرمثا المهندس حسين ابو الشيح ان البلدية بمشاركة الجهات المعنية من مديريات الصحة والزراعة بدأت بتنفيذ حملة للقضاء على الكلاب الضالة في المدينة .
وقال ابو الشيح أن الحيوانات التي تهاجم السكان ، هي كلاب ضالة متوحشة،قادمة عبر الحدود مع سورية وتزداد يوميا بسبب القتال الدائر هناك منذ سنوات .
وقال إن هذه الكلاب هي في الأصل جزء من أعداد من الكلاب التي يتم تربيتها في المنازل كظاهرة جديدة في الرمثا، وأصبحت هذه الكلاب تتوالد بأعداد كبيرة فاقت قدرتهم على توفير الغذاء لها فتخلصوا منها بنقلها إلى  الخلاء  فتكاثرت هناك، ولم تجد الغذاء الكافي في الجبال المجاورة ، فلجأت إلى الأحياء في المدينة.
وكشف أن البلدية قتلت في السنوات الماضية  نحو 800 من هذه الكلاب في مواقع متفرقة من الرمثا.
وكشف ابو الشيح، عن لجنة تكونت من الجهات المعنية بما فيها البلدية، لتنفيذ حملة  تستهدف الكلاب البرية وغير البرية ، ووجه نداء إلى مربي الكلاب الأليفة الحرص على عدم وجودها خارج المنازل حتى لا تتعرض لرصاص الحملة او الطعام المسموم .
ووصف ابو الشيح حملة مطاردة الكلاب بأنها ألاكبر في تاريخ الرمثا ، مضيفا أن الحملة أثمرت بإبادة نحو 600 منها منذ عامين ، والتي تشكل خطراً على المواطنين، وتتسبب بأمراض كثيرة، وكشف عن استخدام السموم في قتل الكلاب.
وحدد ابو الشيح خطورة هذه الكلاب على السكان من ناحيتين هما: الأول، أنها تهاجم أي منزل وفي أي وقت، والثاني، أنها في حالة قيامها بعض أي شخص فإنه قد يصاب بالسعر. ولفت أن مثل هذه الكلاب ظهرت قبل أعوام حول الرمثا الا انها تختفي في النهار داخل الكهوف وتظهر في الليل بحثا عن الطعام.
وولد الهجوم المتكرر من الكلاب الضالة على الأحياء جملة من الشائعات، قالت بعضها إن الحيوانات المتوحشة التي تهاجم الإنسان ، خاصة في الليل، هي كلاب لرعاة قادمون توالدت في المزارع المجاورة ، وعندما تكاثرت بأعداد كبيرة لجأت إلى الأحياء في سبيل الحصول على الغذاء، ووصف مواطنون هذه الكلاب بأنها «شرسة للغاية.. ومتوحشة» وقال مواطنون بانهم تمكنوا من قتل عدد كبير من الكلاب.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش