الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اختتام أعمال المؤتمر الدولي الثاني للدواء

تم نشره في الثلاثاء 13 آذار / مارس 2018. 01:00 صباحاً

 عمان - الدستور - كوثر صوالحة
اختتمت امس فعاليات المؤتمر الدولي الثاني للدواء والذي نظمته المؤسسة العامة للغذاء والدواء برعاية رئيس مجلس الاعيان فيصل الفايز تحت  شعار «الصناعات الدوائية والدراسات السريرية نحو النمو والإبتكار» وبمشاركة أكثر من 400 مشارك يمثلون 29 دولة عربية وأجنبية و37 متحدثا.
واتفق المجتمعون  على ضرورة انشاء هيئات للغذاء والدواء ودعوة بقية الدول الأعضاء إلى إنشاء هيئات مستقلة تعنى بسلامة الغذاء والدواء، لتنعكس على الخدمات الصحية المقدمة للمواطن، داعين جامعة الدول العربية اصدار مذكرة تتضمن آلية لتنفيذ توصية انشاء المؤسسات المستقلة وعرضها خلال اجتماع  وزراء الصحة العرب، تمهيدا لرفعها إلى اجتماع القمة العربية المقبل، وعلى ان تقوم الجامعة بمتابعة تنفيذ التوصية مع الدول الأعضاء وإعداد تقرير بهذا الخصوص.
واكدوا اهمية تفعيل دور اللجنة العليا للدواء في جامعة الدول العربية لالزام الدول الأعضاء بالمدونات العربية الصادرة (التكافؤ الحيوي، رصد الاثار الجانبية)، إضافة إلى الدعوة لاجتماع يناقش إصدار المدونة العربية للتصنيع الدوائي الجيد GMP، مشددين على ضرورة توحيد جهود الصناعات الدوائية العربية  لتغطية احتياجات السوق الافريقي، اضافة الى المطالبة باصدار قانون تنظيمي واخلاقي للدراسات السريرية واستحداث ونشر الادلة الارشادية المواكبة للتعليمات العالمية، خصوصا الصادرة من مجلس المواءمة الدولي.
ودعا رئيس المؤتمر مدير عام المؤسسة العامة للغذاء والدواء الدكتور هايل محمد عبيدات ممثلي الهيئات الصحية العربية والإقليمية المشاركين في المؤتمر الى اجتماع على هامش فعاليات المؤتمر ترأسه مدير عام المؤسسة هدف الى التوصل لافكار ومبادرات جماعية قابلة للتطبيق في اطار التكامل العربي وتوحيد الجهود العربية للاعتماد على الصناعات الدوائية العربية لتغطية احتياجات اسواقها ودعم البحث العلمي والتوجه نحو الصناعات المبتكرة.
وعلى هامش المؤتمر، اكد  مدير عام المؤسسة العامة للغذاء والدواء الدكتور هايل عبيدات ان ممثلي الهيئات الصحية العربية والاقليمية اختاروا الاردن انموذجا ناجحا في الرقابة على الغذاء والدواء لتقديم خبرته الى جانب هيئة الغذاء والدواء السعودية وتعميمها، على المؤسسات المماثلة في الدول العربية والاقليمية.
واشار عبيدات في تصريح صحفي عقب اجتماع ضم عددا من الدول على هامش فعاليات المؤتمر الدولي الثاني (الصناعات الدوائية والدراسات السريرية نحو النمو والإبتكار) الذي نظمته المؤسسة العامة للغذاء والدواء خلال اليومين الماضيين في العاصمة عمان ان يقدم الاردن والسعودية مذكرة مفصلة حول الاسباب الموجبة لانشاء هيئات مستقلة  تعنى بشؤون الغذاء والدواء  اضافة الى تجربة البلدين في هذا المجال.
وبين عبيدات ان الهدف هو نقل التجربة الاردنية الناجحة التي ساهمت بالارتقاء في مستوى الخدمات الصحية، من خلال اصدار وتطوير قوانين وتشريعات تنظم قطاعي الغذاء والدواء والمواكبة لاخر المستجدات العلمية والعالمية، والتي ساهمت في ضمان انسياب غذاء ودواء آمن اضافة الى تبوئها مركزا رياديا على مستوى العالم حيث تم تأسيسها منذ فترة طويلة.
وقال عبيدات، ان المجتمعين اعتبروا الدراسات السريرية جزءا مهما من الصناعة الدوائية وتستحوذ على نسبة تتجاوز 50 في المائة من ميزانية تصنيع الدواء المبتكر وما يقارب الـ 50 في المائة من عمر الدواء، لافتا الى رؤية الاردن في زيادة الاستثمار في مجال الدراسات السريرية والدوائية، عبر تسريع توفير الادوية والتقنيات الحديثة للمرضى في الدول العربية، وبناء القدرات ورفع الكفاءات في مجال الدراسات السريرية سواء عن طريق التدريب المستمر اواتاحة فرص وظيفية مستحدثة للمتخصصين في هذا المجال ودعم وتطوير البنية التحتية للمراكز البحثية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: الدكتور حسين العموش