الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

القائد الموهوب يُغيّر ويُبدّل

محمد داودية

الأحد 11 آذار / مارس 2018.
عدد المقالات: 380


كنت  في مكتب الأستاذ راكان المجالي رئيس تحرير صحيفة «الأخبار» اليومية وكان ذلك في شهر أيلول عام 1977، حين دخل رجل في غاية الوسامة والاعتداد والأناقة. قال له الأستاذ راكان هذا هو محمد داودية !!. إذن ثمة حديث سابق جرى حولي بين الرجلين.
أمسكني من يدي الاثنتين وقال لي: تعال نحكي.
في مكتبه المقابل البسيط سألني: شو بتشتغل محمد؟! قلت: أنا معلم. قال: أنت خلقت صحافيا. أترك التعليم وتعال للعمل معنا في «الأخبار». وأضاف وهو يقدّم لي عرضا لا يمكن رفضه: سأدفع لك ضعف ما تتقاضاه من وزارة التربية والتعليم. كم تتقاضى؟ قلت: 45 دينارا. قال: سأدفع لك 90 دينارا شهريا.
عملت في الصحيفة عملا مضنيا كان يزيد على 18 ساعة يوميا في كل الاقسام لمدة 3 شهور العطلة الصيفية. وأتقنت متطلبات العمل إتقانا متميزا ولما انتهت العطلة الصيفية استشرت كل العاملين في الصحيفة هل استقيل من التربية أم لا. فكان جوابهم لا تستقل. ليس للرجل أمان.
دخلت عليه مودعا فاندهش وصرخ: ليش، ليش؟.
قلت له: أنت تطرد الموظف خلال ثوان ولايرف لك جفن. وتطلب مني أن أترك عملي المضمون لأغامر معك في عمل غير مضمون. فأي شروة هذه؟!
قال إن عملك هو ضمانتك هنا وفي كل مكان. وما دمت منتجا ومخلصا فسيكون من الحمق والخسارة أن أفصلك. ما دمت تفيدني فسأظل حريصا عليك ومتاجرا بك.
قلت له أنا موافق فكلامك منطق مقنع.
لقد غيّر فؤاد سعد النمري حياتي. حين أدرك بفراسته أنني سأكون صحافيا وكاتبا ناجحا. أخذني إلى متاهة مجهولة مظلمة دامسة، وضعني على فوهتها واستدار منصرفا. قلت له: يا رجل. أتتركني في هذا المحيط العاصف معصوب العينين، وتلقيني في هذا اليم  مكتوفا، وتطلب مني السباحة ؟!!
أنا أحتاج بشدة إلى توجيهك ونصحك.
قال: دبر راسك. أنت لن تتعلم السباحة على السرير.
توقفت أتفكر وأتحزر وأحدق في التحدي الجديد محاولا أن أتدبر. قلت لنفسي: هاهم الشباب في الصحيفة يواظبون على الأقلام والأوراق. وهاهي الصحف تصدر كل يوم جديد تحمل الجديد.
ليس في الأمر -و كل أمر- أسرار إذن. الأمر يحتاج جهدا. ومن يتقن العمل تحت الضغط الشديد ويبذل الجهد الذي يستدعيه العمل دون كلل أو تذمر فسوف ينجح.
يمكن للقائد الموهوب أن يلعب دورا حاسما في محيطه عندما يتمتع بالفراسة أو عندما يتابع من يعملون معه  فيكتشف قدراتهم ومواهبهم. فمسؤولية القيادة تتعدى الإدارة والروتين والتكرار وواجبه ليس إصدار الأوامر بل فتح الممرات المغلقة وإطلاق الطاقات.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش